أدوات البنك

أدوات الوطني

أوقات الصلاة

  • الفجر

  • الظهر

  • العصر

  • المغرب

  • العشاء

حاسبة القروض

حاسبة إعادة تمويل القروض

حاسبة الودائع

محول العملات

إشعارات

  • إعلان هام

    عميلنا العزيز، يرجى العلم بأن بنك الكويت الوطني - مصر لن يقوم بالتواصل معك لطلب أي معلومات شخصية أو بيانات سرية خاصة بحساباتك أو بطاقاتك. عند حدوث ذلك، يرجى الاتصال فوراً بمركز الاتصال على 19336

الأخبار

التصنيف حسب:

مصر: بنك الكويت الوطني – مصر يشارك 3 بنوك فى تمويل مشترك بقيمة 4 مليارت جنيه لصالح الشركة المصرية لنقل الكهرباء

22.09.2021

نجح تحالف مشترك من بنوك الأهلي المصري والتجاري الدولي وبنك القاهرة والكويت الوطني – مصر فى تقديم تمويل مشترك طويل الأجل بقيمة 4 مليارات جنيه مصرى لصالح الشركة المصرية لنقل الكهرباء وقد تمت مراسم توقيع العقد يوم الاثنين الموافق 23 أغسطس بديوان عام وزارة الكهرباء.

تستخدم الشركة التمويل في المساهمة بتمويل جانب من التكلفة الاستثمارية لبعض مشروعات الشركة المتمثلة فى تنفيذ محطات التحويل وإجراء توسعات لبعض المحطات القائمة وكذلك شراء محولات جديدة والخلايا اللازمة لها وتنفيذ كابلات وخطوط لنقل الطاقة الكهربائية للجهود الفائقة والعالية على مستوى الجمهورية.

قام بتوقيع العقد من جانب بنك الكويت الوطني – مصر رئيس قطاعات الأعمال السيد / عمرو الألفى بحضور السيد / ياسر الطيب نائب رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذى والعضو المنتدب لبنك الكويت الوطني – مصر ورئيس قطاع المشروعات الكبرى والقروض المشتركة بالبنك الأستاذ / أحمد الشال والمدير التنفيذي- رئيس مجموعة شركات القطاع العام الأستاذة / سناء عبد العزيز .

وبهذه المناسبة قال الأستاذ ياسر الطيب، أن مشاركة البنك فى تمويل هذا المشروع تأتى فى إطار إستراتيجية البنك وتوجهاته نحو دعم وتمويل المشروعات القومية للدولة ولاسيما مشروعات الكهرباء لما تمثله تلك المشروعات من أهمية كبرى بإعتبارها الركيــزة الأساسية للتنميــة فــى شتي مجالات الحيــاة والمحرك الأساسى لكل الأنشطة الإقتصادية من أجل تحقيق التنمية الشاملة حيث تسعى جميع دول العالم إلى تأمين احتياجاتها من الكهرباء، الأمر الذى حدا بالدولة المصرية إلى الإنطلاق بقوة نحو تدشين العديد من المشروعات الكهربائية الكبرى الأمر الذى مكن مصر من أن تصبح مركزاً إقليمياً للطاقة بما يدعم الأهداف الاستراتيجية لرؤية مصر 2030.

- بدوره أفاد عمرو الألفى، أن البنك مستمر فى استراتيجيته التى إنتهجها منذ عدة سنوات نحو دعم المشروعات القومية الكبرى ومشروعات البنية التحتيه والتنمية المستدامة لمؤازرة الدولة فى خططتها المستقبلية من أجل تحقيق التقدم والرخاء لكافة فئات الشعب المصري.  

وقال أحمد الشال أن مشاركة البنك كأحد الأذرع الفعالة فى هذا التمويل المشترك لم يكن هو السابقة الأولى للبنك فى تمويل المشروعات الكهربائية الكبرى بل سبقته تجارب عدة إذ قام البنك بتمويل العديد من المشروعات المثيلة فى مختلف أنحاء البلاد.

من جانبه أعرب رئيس الشركة المصرية لنقل الكهرباء عن اعتزازه بإتمام التعاون مع البنوك المشاركة في التمويل ، مشيرا الى ان منظومة الكهربــاء في مصر تتكون من ثلاثة مراحل تتمثل المرحلة الاولي في انتاج الكهرباء حيث يتم توليد الطاقة الكهربائية من خلال محطات التوليد التـــابعة لعـــدد "6" شركات إنتاج للكهرباء، والمرحلة الثانيه وهي مرحلة نقل الكهرباء عن طريق شركة وحيدة وهي الشركه المصريه لنقل الكهرباء، والمرحلة الثالثة وهي مرحلة توزيــع الكهرباء حيث يتم توزيع وبيع الطاقة الكهربائية للمشتركين والمشتراه من شركات انتاج الكهرباء والشركة المصرية لنقل الكهـرباء عـن طـريق "9" شركات توزيع منتشرة في كافة أنحاء البلاد والتي بدورها تتيح الطاقة الكهربائية لكافة القطاعات الصناعية والزراعية والسياحية والعمرانية والخدمية في تشغيل منشآتها وتوليد القيمة المضافة، وهو يأتي استكمالاً لخطة تدعيم شبكات نقل الكهرباء للتغلب على أية اختناقات وتحسين الجهود على مستوى الجمهورية ورفع مستوى جودة وكفاءة شبكات التوزيع وبعض مراكز التحكم الآلية.

وأشار الى الدور البارز لمجموعة البنوك في توفير التمويلات المطلوبة لتنفيذ العديد من محطات انتاج الكهرباء بما يعزز نجاح قطاع الكهرباء في تحقيق طفرة كبيرة فى قدرات متاحة بلغت 45 الف ميجاوات وبأقصى حمل للشبكة وصل لنحو 33.8 الف ميجاوات ومن ثم تحقيق فائض في الطاقه الكهربائيه يتخطى 25% فى أكثر الأيام ذروة في الاستهلاك، حيث سبق للبنك الاهلي المصري ومجموعه من البنوك ضخ العديد من التمويلات للعديد من المشروعات خلال السنوات السبع الأخيرة وكان لذلك دوراً بارزاً في تمويل قطاع الكهرباء تبلور في ترتيب وتوفير العديد من التمويلات المشتركة شارك البنك فيها بحصص مؤثره من أجل نجاح ترتيب وتوفير تلك التمويلات، وذلك بهدف تنفيذ وانشاء وزيادة طاقة عدد 20 محطة لتوليد الكهرباء في مختلف المحافظات، فضلاً عن تمويل عدد من الوحدات المتنقلة لتوليد الكهرباء، وذلك بالإضافة إلى التمويلات المباشرة التي منحها البنك الأهلي منفرداً لتنفيذ محطات كهرباء بنها وأبو قير لتدعيم خطوط نقل الكهرباء وتنفيذ أعمال صيانة المحطات والمحولات التابعة للشركة المصرية لنقل الكهرباء.



مصر: بنك الكويت الوطني – مصر يمنح شركة مدكور للمشروعات تمويلاً بقيمة 850 مليون جنيه

18.11.2021

انطلاقا من  استراتيجية بنك الكويت الوطني – مصر نحو دعم وتمويل المشروعات القومية للدولة وخاصة مشروعات البنية التحتية لما لها من أهمية كبرى  في الدفع بقاطرة التنمية الاقتصادية، فضلاً عن  السعي الدائم للبنك لمؤازرة الدولة  في مشروعها القومي لتطوير قرى الريف المصري في إطار المبادرة الرئاسية " حياة كريمة " ، فقد قام البنك بمنح شركة مدكور للمشروعات أحد أكبر الشركات الوطنية في مجال مشروعات الطاقة والبنية التحتية تمويلاً بقيمة 850 مليون جنيه مصري لتنفيذ الأعمال المسندة للشركة من وزارة الإسكان لإحلال وتدعيم شبكات كهرباء الجهد المتوسط والمنخفض ببعض قرى مركزي اسنا وأرمنت بمحافظة الأقصر.  

وتم توقيع عقد التمويل بمقر البنك وبحضور السيد / ياسر الطيب – نائب رئيس مجلس الإدارة، الرئيس التنفيذي والعضو المنتدب، حيث قام بتوقيع العقد من جانب البنك السيد / عمرو الألفى – رئيس قطاعات الأعمال، ومن جانب شركة مدكور للمشروعات الدكتور/ مصطفى مدكور رئيس مجلس إدارة الشركة.
وقد حضر مراسم التوقيع من البنك السيد / محمد الكرداني رئيس قطاع الصيرفة الإسلامية والسيد/ حلمي يوسف - رئيس وحدة الائتمان الإسلامي بالقاهرة والسيد/ محمد محيي الدين مدير أول ائتمان تمويل الشركات والسيد/ أحمد علام - مدير ائتمان تمويل الشركات الكبرى، ولفيف من أعضاء الإدارة العليا والتنفيذية بالبنك.

كما حضر التوقيع من شركة مدكور المهندس/ طارق الشيخ – المدير العام ، والسيد/ عماد الصفتي رئيس القطاع المالي لمجموعة مدكور، و المهندس / أحمد رمضان رئيس قطاع المشروعات  والسيد / طارق شعبان مدير التمويل والعلاقات البنكية لمجموعة مدكور.

وبهذه المناسبة قال الطيب إن قيام البنك بتمويل هذا المشروع الضخم يأتي في إطار استراتيجية البنك نحو دعم خطط الدولة في تمويل المشروعات القومية الكبرى، ولاسيما مشروعات الكهرباء لما تمثله من أهمية كبرى باعتبارها الركيــزة الأساسية للتنميــة في شتي مجالات الحيــاة والمحرك الأساسي لكل الأنشطة الاقتصادية من أجل إحداث التنمية الشاملة في كافة المجتمعات حيث تسعى جميع دول العالم إلى تأمين احتياجاتها من الكهرباء، الأمر الذى حدا بالدولة المصرية إلى الانطلاق بقوة نحو تدشين العديد من المشروعات الكهربائية الكبرى خاصة بعد أن نجحت ثورة 30 يونيو 2013 في توديع عصر الانقطاع المستمر في الكهرباء الأمر الذى مكن مصر من أن تصبح مركزاً إقليمياً للطاقة بما يدعم أهداف التنمية المستدامة وفقاً لرؤية مصر 2030.

وأضاف الطيب قائلاً: " تعد مبادرة مصرفنا بتمويل هذا المشروع الكبير إنما جاءت لما له من تأثير مباشر وايجابي على الحياة اليومية للمواطنين خاصة أهالينا في قرى مصر وما يسهم به من تحسين ظروفهم وأحوالهم المعيشية وذلك سعياً منا لمؤازرة الدولة في مشروعها القومي لتطوير قرى الريف المصري والارتقاء بحياة المواطنين في إطار المبادرة الرئاسية - حياة كريمة ".    

من ناحيته أفاد عمرو الألفى أن بنك الكويت الوطني – مصر قد انتهج منذ عدة سنوات استراتيجية واضحة المعالم لدعم وتمويل المشروعات الكبرى ومشروعات البنية التحتية والتي تساند الدولة في خططتها المستقبلية من أجل تحقيق التقدم والرخاء لكافة فئات الشعب المصري.
 

وأشار إلى أن قيام البنك بتمويل هذا المشروع الحيوي يعد نموذجاً واضحاً لهذه الاستراتيجية لما له من جدوى اقتصادية عظيمة، فضلاً عما يمثله هذا المشروع من أهمية كبيرة في مساندة الخطط التنموية للدولة والدفع بعجلة الإنتاج وتوفير المزيد من فرص العمل لأبناء الشعب.

وبدوره قال محمد الكرداني إن قيام بنك الكويت الوطني - مصر بتدبير قرض بهذه القيمة الضخمة لهذا المشروع إنما يعكس قوة البنك ومدى ما يتمتع به من قدرة وملاءة مالية تمكنه من تمويل مختلف المشروعات الكبرى سواء بشكل منفرد أو بمشاركة بنوك زميلة آخري، كما يؤكد على ثقة البنك في مدى جدوى هذا المشروع وفى الشركة المنفذة والتي تعد واحدة من أهم شركات المقاولات العاملة في مصر في هذا المجال.  

ومن جانبه أعرب الدكتور/ مصطفى مدكور عن سعادته بتوقيع هذه الاتفاقية مع بنك عريق مثل الكويت الوطني – مصر والذي لا يتوانى عن تقديم التمويل اللازم لأية مشروعات حيوية والتي من شأنها خدمة الاقتصاد والمجتمع المصري.
 

وأضاف أن مجموعة شركات مدكور كأحد أهم الشركات الوطنية المساهمة في مشروعات قطاع الطاقة والبنية التحتية بأكثر من 50 مشروع ضخم في السنوات الخمس الأخيرة تفخر بمساهمتها في مشروع "حياة كريمة" الذي يدعم المواطن والاقتصاد المصري، وان مساهمة بنك الكويت الوطني – مصر في تلك المشروعات تعكس قوة البنك واهتمامه بشتي المجالات الحيوية للاقتصاد والمجتمع المصري".

وأفاد عماد الصفتى أن الشركة تضع على عاتقها المساهمة في تدعيم المشروعات القومية الكبرى التي تنعكس إيجابياً على المواطن المصري من توفير حياة كريمة بها تنمية مستدامة للفئات الأكثر احتياجا في محافظات مصر، كما أن نجاح التمويل يؤكد ثقة البنك في قدرة وريادة الشركة في تنفيذ المشروعات القومية.

كما أكد طارق شعبان أن منح بنك الكويت الوطني - مصر هذا التمويل للشركة يعكس ثقة البنك في الملاءة المالية والقدرات الفنية والإدارية للشركة التي أصبحت شريك أساسي في تنفيذ المشروعات القومية وأن هذا التمويل ما هو إلا بداية للمزيد من التعاون المثمر والفعال والشراكة الإيجابية مع القطاع المصرفي حرصاً من الشركة والبنك على المساهمة في المشاريع التنموية التي تهدف الى التخفيف عن كاهل المواطنين في إطار من التكامل بين شركاء التنمية.
 



مصر: بنك الكويت الوطني-مصر يفتتح أحدث فروعه في " سيتى ستارز مول"

18.10.2021

استمرارا لمسيرة نجاح البنك ودعماً لخططه  التوسعية لزيادة قاعدة العملاء وعدد الفروع، فضلاً عن التطوير والتحديث المستمر لشبكة فروعه،  أعلن بنك الكويت الوطني-مصر عن  افتتاح أحدث فروع البنك بعد نقل مقره إلى مقر جديد " فرع سيتى ستارز مول " وقد قام  بافتتاح الفرع السيدة / سلمى أبو حسين – رئيس قطاع التجزئة المصرفية،  والسيد / أحمد يوسف – رئيس قنوات التوزيع وشبكة الفروع، وعدد من رؤساء القطاعات ومديري الإدارات بالبنك، وقد شرف حفل الافتتاح بالحضور السيد / محمد أبو اليزيد – العضو المنتدب لسيتى ستارز مول ،  والسيد / محمد سعيد – رئيس قطاع بسيتى ستارز مول.

ويتميز الفرع الجديد بموقعه الاستراتيجي داخل أحد أكبر المراكز التجارية في القاهرة والذي يشهد الآلاف من الزائرين يومياً مما يعد فرصة ممتازة لاجتذاب الكثير من العملاء من مختلف الشرائح، خاصة وأن الفرع يعمل طوال أيام الأسبوع من الساعة 11 صباحاً وحتى الساعة 7 مساءً، ويوم الجمعة من الساعة 2 ظهراً إلى الساعة 7 مساءً.

وجدير بالذكر أن الفرع الجديد تم تصميمه وتنفيذه وفقاً لأحدث التصميمات ووسائل التكنولوجيا الحديثة بما يوفر للعملاء الراحة التامة وسرعة أداء الخدمة، ويضم الفرع منطقة خاصة بالـ Business Center للتعامل مع عملاءنا من الشركات، ومجهز كذلك للتعامل مع عملاء الـ Privilege ، كما يضم ماكينة  ATM وماكينة ITM ( ماكينة الصراف الآلى التفاعلية ) بالإضافة إلى Digital Corner.



مصر: بنك الكويت الوطني – مصر يوقع إتفاقية شراكة جديدة مع فيزا العالمية

17.10.2021

إنطلاقاً من استراتيجية بنك الكويت الوطني – مصر وسعيه المستمر نحو تطوير منتجاته وما يوفره من خدمات متميزة لعملائه خاصة فيما يتعلق بوسائل الدفع الإلكترونية، قام البنك بتوقيع اتفاقية شراكة جديدة مع شركة فيزا العالمية لمدة سبع سنوات وذلك يوم الأربعاء 22 سبتمبر بمقر إدارة البنك.

وقد قام بتوقيع الإتفاقية من جانب البنك الأستاذة / سلمى أبو حسين - رئيس قطاع التجزئة المصرفية، ومن جانب شركة فيزا الاستاذة / ملك البابا المدير العام لشركة فيزا العالمية، وذلك بحضور السيد الأستاذ / عمرو الألفى – رئيس قطاعات الأعمال ولفيف من السادة أعضاء الإدارة التنفيذية بالبنك وشركة فيزا.

وبهذه المناسبة قال نائب رئيس مجلس الإدارة، الرئيس التنفيذى والعضو المنتدب السيد الأستاذ / ياسر الطيب، أن تلك الخطوة تأتى فى إطار سعى البنك المستمر نحو دعم وتطوير خدماته الإلكترونية وتوفير باقة من المنتجات والحلول الرقمية المتميزة لعملائه بما يحفزهم على إستخدام بطاقات فيزا فى تعاملاتهم المالية كبديل لوسائل الدفع التقليدية وبما يخدم توجهات الدولة والبنك المركزي المصري نحو التحول إلى مجتمع أقل اعتماداً على النقود والاقتصاد الرقمي كأحد أهداف استراتيجية التنمية المستدامة وفقاً لرؤية مصر 2030. 

من جانبه قال السيد الأستاذ / عمرو الألفى، أن إبرام تلك الإتفاقية بين البنك وفيزا يمثل حلقة جديدة في سلسلة المنتجات والخدمات الإلكترونية الراقية والمتطورة للبنك التي يقدمها لعملائه إيماناً منه بما لوسائل الدفع الإلكترونية من دور كبير في القطاع المصرفي، وإدراكاً لأهميتها في تعزيز الميزة التنافسية للبنك وتأصيل مفهوم البنك الواحد لدى العملاء، خاصة في ظل مساعي البنك خلال الفترة القادمة للاستحواذ على حصة سوقية أكبر.

ومن جانبها، أعربت الأستاذة/ سلمى أبو حسين – رئيس قطاع التجزئة المصرفية بالبنك عن سعادتها بإبرام هذه الإتفاقية الجديدة مع فيزا - المؤسسة الرائدة في تكنولوجيا المدفوعات الرقمية - والتى ستمكن البنك من تقديم أحدث ما وصلت إليه تكنولوجيا المدفوعات الرقمية لمواكبة مختلف احتياجات العملاء وتعزيز القيمة المضافة لحاملي بطاقات فيزا NBK الائتمانية والاستفادة من أفضل الممارسات العالمية لتقديم حلول دفع سلسة، آمنة ومريحة من خلال مجموعة متنوعة من بطاقات الدفع المقبولة محلياً وعالمياً وفقاً لأعلى  معايير الجودة، وبما يتماشى مع تطلعات واحتياجات مختلف شرائح العملاء.

وأضافت أبو حسين أن هذا التعاون طويل المدى بين البنك وفيزا يعد أحد أهم الركائز الأساسية لاستراتيجية البنك التي تستهدف تطوير المنتجات الرقمية ووسائل الدفع الحديثة، والتي انتهجها البنك منذ فترة، إذ تعد فيزا شريك أساسى يرتبط مع البنك بعلاقات تاريخية وطيدة تزداد أهميتها عاماً بعد عام وذلك فى ظل تطلعات البنك المستقبلية لتطوير خدماته ومنتجاته المصرفية المقدمة للعملاء فى إطار سعينا نحو تكامل المنتجات والخدمات بين مصرفنا والمجموعة الأم بالكويت.

من جانبها، صرحت "ملك البابا" المدير العام لـ"فيزا" في مصر: "متحمسون لتوسيع شراكتنا مع بنك الكويت الوطني. من خلال هذه الشراكة سوف نواصل تقديم المزيد من حلول الدفع الرقمية الآمنة والمبتكرة لحاملي البطاقات الائتمانية فى السوق المصرى، بالإضافة إلى دعم أجندة التحول الرقمي للبنك المركزي المصري. حيث يتطلع المصريون الى تنفيذ معاملات رقمية سهلة وسريعة، وهذا أيضا ما يحتاجه الشركات والاقتصاد على حد سواء وهو ما تعمل "فيزا" على توفيره فى السوق المحلى. كما يمثل تجديد هذه الشراكة شهادة ثقة من بنك الكويت الوطني لمنتجات وخدمات "فيزا" المبتكرة، كما نتطلع للعمل سوياً على مواصلة توسع الاقتصاد الرقمي لمزيد من حاملي البطاقات من المصريين".



مصر: بنك الكويت الوطني – مصر يشارك 10 بنوك فى تمويل مشترك بقيمة 12.3 مليار جنيه

08.09.2021

إنطلاقاً من  دور القطاع المصرفي المصري تجاه التنمية الإقتصادية للدولة نجح بنك الكويت الوطني – مصر بمشاركة
عشرة بنوك فى تمويل مشترك متوسط الأجل بقيمة 12.3 مليار جنيه مصري لصالح شركة الغرابلي للأعمال الهندسية المتكاملة التى تعمل في مجال المقاولات العامة والمتخصصة والمتكاملة، لتمويل جانب من العملية المسندة للشركة من القوات البحرية لتنفيذ عملية تطوير ميناء أبو قير الجديد من خلال التوسعات الشمالية والجنوبية للميناء وتطوير مدينة أبوقير الجديدة والبالغ إجمالي قيمتها نحو 19.06 مليار جنيه مصري.

وضم التحالف  المصرفى أحد عشر بنكاً هم: البنك الأهلي المصري، بنك مصر، البنك التجاري الدولي، بنك الكويت الوطني – مصر ، بنك كريدي اجريكول – مصر، بنك القاهرة، البنك المصري لتنمية الصادرات، بنك الإسكندرية، بنك قناة السويس، المصرف المتحد، وبنك الاستثمار العربى.

وقد تمت مراسم توقيع العقد يوم الأربعاء الأول من شهر سبتمبر الجارى بفندق كونراد القاهرة، وقام بالتوقيع من جانب البنك السيد الأستاذ /عمرو الألفى - مدير عام أول، ورئيس قطاعات الأعمال، كما حضر مراسم التوقيع كلاً من الأستاذ / أحمد الشال مدير عام، ورئيس قطاع تمويل الشركات الكبرى والقروض المشتركة، والأستاذة/عبير الشريف – مدير تنفيذى بقطاع تمويل الشركات الكبرى والقروض المشتركة، والأستاذ/ أمير اسماعيل - مديرأول بقطاع تمويل الشركات والقروض المشتركة.

وبهذه المناسبة صرح الأستاذ ياسر الطيب نائب رئيس مجلس الإدارة، الرئيس التنفيذى والعضو المنتدب لبنك الكويت الوطني – مصر بأن مشاركة البنك فى تمويل هذا المشروع الضخم إنما يأتى فى إطار إستراتيجية البنك نحو دعم خطط الدولة في تمويل المشروعات القومية الكبرى، حيث تمثل الموانى واحدة من أهم هذه المشروعات لما تسهم به فى تنشيط ورواج حركة التجارة الخارجية والتى تنعكس بشكل إيجابى على زيادة الناتج القومي للدولة وإنتعاش الإقتصاد والإرتقاء به، إذ تعد الموانئ بصفة عامة من أهم المرافق الحيوية للدول وإقتصادياتها وأمنها القومى.

كما أكد الطيب أن نجاح البنوك المشاركة فى تدبير قرض بهذه القيمة - والذي يعد أكبر قرض مشترك خلال العام الحالى - وما سبقه من ترتيبات وتنسيق بين كافة الأطراف المشاركة لهو دليل واضح على قوة القطاع المصرفى المصرى والتناغم الواضح بين وحداته المصرفية وجاهزية هذا القطاع وقدرته على تمويل ودعم كافة المشروعات القومية الكبرى التى تسهم فى مساندة الخطط التنموية للدولة والدفع بعجلة الإنتاج وتوفير المزيد من فرص العمل ومن ثم المساهمة فى تحقيق رؤية مصر 2030.

من جانبه أفاد الأستاذ عمرو الألفى أن بنك الكويت الوطني – مصر قد إنتهج منذ عدة سنوات استراتيجية واضحة المعالم لدعم وتمويل المشروعات الكبرى ومشروعات البنية التحتية والتنمية المستدامة والتى تساند الدولة فى خططتها المستقبلية من أجل تحقيق التقدم والرخاء لكافة فئات الشعب المصرى، وأن مشاركة مصرفنا للبنوك الآخرى فى هذا التمويل المشترك يعد نموذجاً واضحاً لهذه الاستراتيجية لما لهذا المشروع الحيوى من جدوى إقتصادية عظيمة، فضلاً عما يمثله من أهمية كبيرة لحركة التجارة الخارجية للدولة والتأكيد على مكانتها كواحدة من أهم مناطق الدعم اللوجيستى على البحر الأبيض المتوسط.    

بدوره قال الأستاذ أحمد الشال أن مشاركة بنك الكويت الوطني - مصر كأحد الأذرع الفعالة فى هذا التمويل المشترك الضخم بمبلغ مليار جنيه مصرى يعكس قوة البنك ومدى ما يتمتع به من قدرة وملاءة مالية تمكنه من تمويل مختلف المشروعات سواء بشكل منفرد أو بمشاركة بنوك زميلة آخرى، كما يؤكد على ثقة البنك فى مدى جدوى هذا المشروع وفى الشركة المنفذة والتى تعد واحدة من أهم شركات المقاولات العاملة فى مصر فى هذا المجال.    

ومن الجدير بالذكر أن بنك الكويت الوطني - مصر لديه الآن شبكة من الفروع المصرفية تبلغ 52 فرعاً تنتشر بأفضل المواقع الحيوية في مختلف المحافظات والمدن المصرية منها: القاهرة، الجيزة، الإسكندرية، الدلتا، البحر الأحمر، الصعيد، والمناطق الصناعية في مدينتي السادس من أكتوبر والعاشر من رمضان، كما يعد أحد البنوك التي تقدم المنتجات المصرفية الإسلامية إلى جانب المنتجات التقليدية من خلال فروع المعاملات الإسلامية، هذا ويمتلك البنك شبكة كبيرة من ماكينات الصراف الآلي التي تنتشر بأهم المناطق بالجمهورية لخدمة عملائه على مدار 24 ساعة طوال أيام الأسبوع.



مصر: بنك الكويت الوطني - مصر يوقع بروتوكول تعاون مع مؤسسة السويدي اليكتريك

19.08.2021

إنطلاقاً من الدور المجتمعي لبنك الكويت الوطني – مصر، قام البنك بتوقيع بروتوكول تعاون مع مؤسسة السويدى اليكتريك لتقديم عدد من المنح الدراسية لطلاب أكاديمية السويدى للتعليم الفنى المزدوج، والتي تمنح طلبة الأكاديمية شهادة دبلوم وزارة التربية والتعليم والتعليم الفنى نظام الثلاث سنوات فى تخصص الشبكات وتكنولوجيا الاتصالات والمعلومات، وشهادة معتمدة من مركز Omnia Education Partnerships بفنلندا، وذلك من خلال تحمل البنك لمصروفات وتكاليف الدراسة لعدد 20 طالباً على مدى ثلاث سنوات تبدأ من العام الدراسى القادم وحتى حصولهم على شهادة إتمام الدراسة.

وقام بالتوقيع من جانب البنك نائب رئيس مجلس الإدارة، الرئيس التنفيذي والعضو المنتدب السيد / ياسر الطيب - ، ومن جانب مؤسسة السويدي المهندس / أحمد السويدى – رئيس مجلس الأمناء، وذلك بحضور الأستاذ / عمرو الألفى – رئيس قطاعات الأعمال بالبنك  والاستاذة / رانيا عفيفي - مدير الاستراتيجيات والتخطيط والتطوير والاستثمارات والمسؤولية المجتمعية بالبنك والاستاذة / نوران على أمين سر لجنة المسؤولية المجتمعية بالبنك بالإضافة الي عدد من المديرين التنفيذيين من البنك. كما حضر من جانب مؤسسة السويدي اليكتريك، الاستاذ/ شريف الزيني– نائب الرئيس التنفيذي ورئيس القطاعات المالية لشركة السويدى اليكتريك والاستاذة/ حنان الريحاني - الامين العام والرئيس التنفيذي لاكاديمية السويدي الفنية والاستاذ/ ولاء عنتر – امين الصندوق لمؤسسة السويدي اليكتريك.


وبهذه المناسبة قال الطيب إن قيام البنك بإبرام هذا البروتوكول إنما يأتي في إطار المسؤولية المجتمعية للبنك وحرصاً منه على الاضطلاع بدوره الدائم لخدمة وتنمية المجتمع ومساهماته لصالح الجهات الجديرة بثقة
التي تعد أكاديمية السويدي للتعليم الفني مثال واضح لتلك الجهات.

وأفاد الطيب أن البنك يولي أهمية خاصة بدعم المبادرات التعليمية التي تعمل على ربط التعليم بسوق العمل لمساندة مساعي الدولة نحو تحقيق رؤية مصر 2030 في مجال التعليم والتي تتوافق مع الهدف الرابع من أهداف الأمم المتحدة للتنمية المستدامة فيما يخص التعليم وخاصة فيما يتعلق بتطوير التعليم الفني والتدريب المهني.

من جانبه أفاد المهندس أحمد السويدي قائلاً:" نحن في مؤسسة السويدي اليكتريك هدفنا تطوير مجال التعليم الفني والتدريب المهني من خلال أكاديمية السويدي الفنية لتأهيل وصقل مهارات الجيل الجديد من المهنيين والفنيين المصريين وإعدادهم لسوق العمل من خلال التعاون المباشر مع وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني ووزارة الصناعة وعدد من هيئات وشركات دولية ومحلية طبقًا لأحدث الأساليب والمناهج المتخصصة في مجال التعليم الفني والتدريب المهني تطبيقا لاستراتيجية 2030 لجمهورية مصر العربية ، ايمانا بأهمية ان تطوير التعليم الفني له دور محوري في بناء ونمو الاقتصاد المصري." 



مصر: بنك الكويت الوطني – مصر يفوز بجائزة BT100 لعام 2020

20.04.2021

حصل  بنك الكويت الوطني – مصر على جائزة BT100 " أفضل بنك فى تفعيل منظومة التحول الرقمى " لعام 2020 وذلك خلال الإحتفالية التى نظمتها للعام الرابع على التوالى مجلة Business Today Egypt إحدى الأذرع الإعلامية القوية لمجموعة المتحدة للخدمات الإعلانية بالتعاون مع شركةPOD Egypt  الرائدة فى العلاقات العامة والإعلام، ومؤسسة اليوم السابع لتكريم أفضل 100 جهة وشخصية مؤثرة فى مصر خلال عام 2020 تحت رعاية معالى الدكتور / مصطفى مدبولى – رئيس مجلس الوزراء، والتى أقيمت يوم الثلاثاء الموافق 30 مارس 2021 بفندق النيل ريتز كارلتون بحضور عدد كبير من الوزراء وكبار المسؤولين ورجال الأعمال وقيادات البنوك والشركات العاملة فى السوق المصرية ولفيف من الشخصيات العامة ونجوم المجتمع، وقد حضر الإحتفالية من جانب البنك السيد الأستاذ / ياسر الطيب – نائب رئيس مجلس الإدارة، الرئيس التنفيذى والعضو المنتدب والأستاذ / عمرو الألفى – رئيس قطاعات الأعمال والأستاذة / سلمى أبو حسين – رئيس قطاع التجزئة المصرفية وعدد من قيادات البنك، وقد حملت الإحتفالية هذا العام شعار " عام الإلهام ".

جدير بالذكر أن تلك الجائزة تمنح للجهات الفائزة وفقا لدراسات سوقية معتمدة على معايير تقييم أداء الشركات العاملة فى القطاعات المختلفة بالسوق بمساهمة مجموعة من الخبراء والباحثين المتخصصين فى الشئون الاقتصادية.

وقد تسلم درع التكريم الخاص بالبنك الأستاذ / عمرو الألفى نيابة عن الأستاذ / ياسر الطيب.

وبهذه المناسبة قال الأستاذ ياسر الطيب أن تكريم البنك فى هذه الإحتفالية وفوزه بجائزة " أفضل بنك فى تفعيل منظومة التحول الرقمى " لعام 2020 إنما جاء نظراً لدوره الكبير كأحد المؤسسات الكبرى الأكثر تأثيراً فى الإقتصاد المصرى وتقديراً لدعمه لمنظومة التحول الرقمى سواء داخل البنك أو خارجه خلال عام 2020 فى ظل أزمة COVID-19 والتى أثرت سلباً على كافة القطاعات الإقتصادية ليس فقط فى مصر بل فى جميع أنحاء العالم، غير أن تلك الأزمة وما صاحبها من تداعيات كانت ولازالت خير دليل على جاهزية الإقتصاد المصرى ومؤسساته الإقتصادية وقدرتهم على تخطى كافة الصعاب والخروج من الأزمات على أفضل وجه ممكن، ومنها مصرفنا التى أظهرت مؤشراته المالية ونتائج أعماله خلال عام 2020 قدرته على المواجهة والصمود أمام كافة التحديات التى سببتها أزمة COVID-19 حيث استمر البنك فى تحقيق معدلات أداء جيدة، فضلاً عن أنه كان من أكثر البنوك التى واصلت خطواتها الفعالة نحو التحول إلى الإقتصاد الرقمى والتى إزدادت أهميته بشكل مُلح بعد COVID-19 .
 
وأضاف الطيب أن البنك كان قد تبنى فى السنوات الأخيرة إستراتيجية واضحة المعالم نحو دعم مشروعات التحول الرقمى سواء داخل البنك أو خارجه وذلك في إطار توجهات الدولة والبنك المركزي المصري نحو التحول إلى مجتمع أقل اعتماداً على النقود والانتقال إلى الاقتصاد الرقمي كأحد أهداف استراتيجية التنمية المستدامة وفقاً لرؤية مصر 2030، وأننا قد حققنا خطوات متقدمة جداً على هذا الطريق.

بدوره قال الأستاذ عمرو الألفى  أن بنك الكويت الوطني – مصر كان من أوائل البنوك العاملة فى مصرى التى تبنت مشروعات التحول الرقمى إيماناً منه بما للوسائل التكنولوجية والقنوات البديلة من دور كبير في القطاع المصرفي وإدراكاً لأهميتها في تعزيز الميزة التنافسية بين البنوك وتأصيلاً لمفهوم البنك الواحد لدى العملاء، خاصة وأننا نسعى في الفترة القادمة لجذب المزيد من العملاء من مختلف الشرائح والاستحواذ على حصة أكبر من السوق المصري سواء على مستوى الشركات أو الأفراد.

وأفاد الألفى بأن عملاء البنك من الشركات كان لهم نصيب هام من خدمات البنك الإلكترونية حيث قام البنك
بإطلاق " خدمة NBK أون لاين للشركات " والتى تمكنهم من إدارة الأنشطة التجارية والمعاملات المصرفية لشركاتهم بكل سهولة عبر الإنترنت دون الحاجة للتوجه إلى فروع البنك وذلك من خلال القيام بخطوات بسيطة لعرض حسابات الشركة وأرصدتها وإدارتها بشكل سهل وآمن.

و من جهتها أعربت سلمى أبو حسين عن سعادتها بفوز البنك بتلك الجائزة والتى جاءت إنعكاساً وتقديراً من الجهة المانحة للجائزة للدور الفعال الذى لعبه NBK- Egypt فى مجالات التحول الرقمى والخدمات المصرفية الإلكترونية والتى بدأها البنك منذ فترة بإطلاق خدمة " الوطني عبر الإنترنت -Online Banking  " التى تمكن العملاء من إنجاز الكثير من معاملاتهم المصرفية بطريقة سهلة وآمنة دون الحاجة للتوجه إلى البنك فى كل معاملة، كما أطلق البنك كذلك " تطبيق NBK عبر
الموبايل - NBK Mobile Banking App  " الذى يتيح للعملاء أيضاً القيام بالعديد من الخدمات المصرفية التى أصبحت في متناول أيديهم في أي وقت ومن أي مكان، فضلاً عن إطلاق خدمة " محفظة NBK الإلكترونية " والتى تقدم لمستخدميها تجربة مصرفية فريدة من نوعها تتسم بسهولة الإستخدام والأمان التام.

وقالت أبو حسين، أن البنك أطلق كذلك بطاقة " ميزة " والتى تعد إضافة جديدة لبطاقات البنك المتنوعة، ليكون البنك بذلك أحد البنوك الرئيسية فى مصر التى تقدم بطاقة دفع ذكية تحمل شعار شبكة الدفع الإلكترونى الوطنية " ميزة " ويتم إستخدام تلك البطاقة من جانب الشركات لأغراض صرف رواتب العاملين بها.

وأضافت أبو حسين، أننا قمنا مؤخراً بتتويج خدمات البنك الإلكترونية بإطلاق منظومة التحول الرقمى لنادى هليوبوليس باستخدام الكارت الذكى والتى ستُمكن أعضاء النادى بفرعيه بمصر الجديدة ومدينة الشروق من الاستفادة من العديد من المميزات والخدمات داخل النادي وخارجه، حيث أصبحت بطاقة عضوية النادي بطاقة دفع إلكترونية، وبذلك تكون تجربة فريدة محلياً يتم فيها استخدام أحدث الأساليب التقنية ووسائل التكنولوجيا الحديثة للدمج بين أكثر من استخدام في بطاقة واحدة.
- يذكر أن بنك الكويت الوطني - مصر لديه الآن شبكة من الفروع المصرفية تبلغ 53 فرعاً تنتشر بأفضل المواقع الحيوية في مختلف المحافظات والمدن المصرية منها: القاهرة، الجيزة، الإسكندرية، الدلتا، سيناء، البحر الأحمر، الصعيد، والمناطق الصناعية في مدينتي السادس من أكتوبر والعاشر من رمضان. كما يعد أحد البنوك التي تقدم المنتجات المصرفية الإسلامية إلى جانب المنتجات التقليدية من خلال فروع المعاملات الإسلامية. هذا ويمتلك البنك شبكة كبيرة من ماكينات الصراف الآلي التي تنتشر بأهم المناطق بالجمهورية لخدمة عملائه على مدار 24 ساعة طوال أيام الأسبوع.
 



مصر: بنك الكويت الوطني – مصر NBK يطلق بطاقة العضوية الذكية لنادي هليوبوليس

22.03.2021

في إطار الشراكة الاستراتيجية والتعاون الوثيق بين بنك الكويت الوطني – مصر ونادي هليوبوليس الرياضي، وتفعيلاً لبروتوكول التعاون والاتفاق الإطاري الذي تم بينهما سابقاً من أجل دعم وتفعيل منظومة التحول الرقمي للنادي "Heliopolis Smart Digital Club"، قام البنك بإطلاق بطاقة العضوية الذكية لأعضاء النادي بفرعيه بمصر الجديدة ومدينة الشروق والتي ستُمكن الأعضاء من الاستفادة من العديد من المميزات والخدمات داخل النادي وخارجه، حيث أصبحت بطاقة عضوية النادي بطاقة دفع إلكترونية، وبذلك تكون تجربة فريدة محلياً يتم فيها استخدام أحدث الأساليب التقنية ووسائل التكنولوجيا الحديثة للدمج بين أكثر من استخدام في بطاقة واحدة.

وقد تم الإعلان عن إطلاق هذه البطاقة خلال الإحتفالية التى أقيمت بنادى هليوبولس بمصر الجديدة يوم الخميس 11 مارس بحضور الأستاذ عمرو السنباطى - رئيس مجلس إدارة النادى ولفيف من السادة أعضاء مجلس الإدارة والإدارة التنفيذية، وعلى جانب البنك شرف الحفل بالحضور الأستاذ / عمرو الألفى - رئيس قطاعات الأعمال بالبنك والأستاذة / سلمى أبو حسين – رئيس قطاع التجزئة المصرفية وعدد كبير من أعضاء الإدارة العليا والإدارة التنفيذية بالبنك.

وفي هذا الصدد يقول السيد الأستاذ/ ياسر الطيب – نائب رئيس مجلس الإدارة، الرئيس التنفيذي والعضو المنتدب لبنك الكويت الوطني – مصر، " إن هذا التعاون بين البنك ونادي هليوبوليس إنما يأتي من منطلق استراتيجية البنك الرامية إلى دعم مشروعات التحول الرقمى سواء داخل البنك أو خارجه، وذلك في إطار توجهات الدولة والبنك المركزي المصري نحو التحول إلى مجتمع أقل اعتماداً على النقد والانتقال إلى الاقتصاد الرقمي كأحد أهداف استراتيجية التنمية المستدامة وفقاً لرؤية مصر 2030، حيث كان البنك قد خطا في السنوات الأخيرة خطوات متقدمة جداً على هذا الطريق " .

من جانبه أفاد الأستاذ/ عمرو الألفي ، أن إطلاق البنك لهذه البطاقة الذكية لأعضاء نادي هليوبوليس يمثل حلقة جديدة في سلسلة المنتجات والخدمات الإلكترونية الراقية والمتطورة للبنك التي يقدمها لعملائه بمختلف شرائحهم إيماناً منه بما للوسائل التكنولوجية والقنوات البديلة من دور كبير في القطاع المصرفي وإدراكاً لأهميتها في تعزيز الميزة التنافسية بين البنوك وتأصيل مفهوم البنك الواحد لدى العملاء، خاصة وأننا نسعى في الفترة القادمة للاستحواذ على حصة أكبر من السوق المصري.

وأفاد الألفي أن البنك بالإضافة الي دعمه المادي لهذا المشروع، فقد شارك في عملية الإشراف على تنفيذه بما لديه من خبرات في مجالات الدفع الإلكتروني واستخدام البطاقات الذكية، وعلى اعتبار أنه هو بنك المدفوعات للمنظومة الذكية لتلك البطاقات وما يرتبط بذلك من عمليات مصرفية مختلفة، حيث تم إضافة شريحة ذكية لبطاقات العضوية تُمكن أعضاء النادي ليس فقط من الدخول من بوابات النادي الإلكترونية الجديدة وأماكن انتظار السيارات، بل ستحول البطاقة إلى بطاقة مسبقة الدفع يتم شحنها واستخدامها في المشتريات والمدفوعات المختلفة.

وقالت الأستاذة / سلمى أبو حسين – رئيس قطاع التجزئة المصرفية بالبنك، " إن إطلاق البطاقة الذكية
لنادي هليوبوليس بالتعاون مع مصرفنا يعد أحد أهم إنجازات البنك في مجال المنتجات الرقمية ووسائل الدفع
الحديثة، والتي انتهجها البنك منذ فترة بإطلاق خدمة "الوطني عبر الإنترنت -Online Banking"
ثم "تطبيق NBK عبر الموبايل - NBK Mobile Banking App" اللتان تمكنان عملاءنا من إنجاز الكثير من معاملاتهم المصرفية بطريقة بسيطة وآمنة دون الحاجة إلى التوجه إلى البنك في كل معاملة، وأيضاً خدمة المحفظة الإلكترونية – e-Wallet التي تمكن العملاء من تحويل الأموال ودفع مختلف أنواع الفواتير مباشرةً من هواتفهم المحمولة بكل سهولة وأمان، ثم توُجت خدمات البنك الإلكترونية بإطلاق البنك مؤخراً لبطاقة ميزة، التي تُتيح لعملائه التمتع بتجربة مصرفية متميزة وفريدة من نوعها " .

 وأضافت أبو حسين أن بطاقة العضوية الجديدة لأعضاء نادي هليوبوليس عبارة عن بطاقة ذكية مزدوجة العلامة التجارية Co-Branded يتم استخدامها كبطاقة عضوية بإلاضافة الي كونها بطاقة دفع إلكترونية متكاملة Prepaid Card يمكن استخدامها للمدفوعات والفواتير المختلفة داخل النادي أو خارجه، وكذلك يتم استخدامها في دفع قيمة الاشتراك في مختلف الأنشطة الرياضية داخل النادي، ما يُيسر على الأعضاء استخدام بطاقة واحدة في كافة معاملاتهم واحتياجاتهم اليومية.

هذا ويمكن للأعضاء تفعيل البطاقة وشحنها من خلال فرع البنك داخل النادي بمصر الجديدة بعد استيفاء المستندات وتحديث بيانات العميل على نظام إدارة المحتوى. وسيتم توزيع البطاقة الجديدة على الأعضاء عن طريق إدارة النادي لتكون بديلاً عن البطاقة البلاستيكية الحالية.