إشعارات

  • لا يوجد إشعارات جديدة

     

الاستدامة والحوكمة

الاستدامة والحوكمة

قام بنك الكويت الوطني بوضع أطر حوكمة الشركات بما يضمن تطبيق معايير الحوكمة وتنفيذ العمليات والإجراءات المناسبة في جميع أرجاء المجموعة بالإضافة إلى إدماج عناصر الاستدامة في كافة سياساتنا وممارساتنا وأدائنا. وانطلاقاً من حرصنا على الاهتمام بالتأثيرات المتعلقة بالاستدامة البيئية والاجتماعية والحوكمة، حيث تشكل الحوكمة حجر الزاوية لاستراتيجيتنا المتعلقة بالاستدامة.

في العام 2018، بدأ بنك الكويت الوطني عملية اعتماد لجنة للاستدامة للإشراف على الاستراتيجية الشاملة وتنفيذ ركائزها، بما في ذلك مبادراتنا عن الحوكمة البيئية والاجتماعية وحوكمة الشركات المتعلقة بممارسات الاستدامة. وقمنا  بتطوير مسودة ميثاق لجنة الاستدامة وتحديد الأهداف، العضوية، الأدوار والمسؤوليات، الممارسات التشغيلية ومجالات التركيز. 

قمنا أيضاً بتشكيل لجنة المسؤولية الاجتماعية والمجتمع على المستوى التنفيذي. وتسعى اللجنة إلى اتباع الممارسات التي تدعم نمو المجتمع واستقراره وذلك من خلال تقديم الأنشطة التجارية للبنك بالإضافة إلى المساهمات والمبادرات الاجتماعية. ويرأس اللجنة رئيس مجلس الإدارة، إلا أن البنك يتبع سياسة تناوب المناصب القيادية سعياً منه لترسيخ المسؤولية الاجتماعية وتشجيع وتطوير بيئة عمل تتسم بالانفتاح والديناميكية على مستوى الإدارة التنفيذية.

يلتزم بنك الكويت الوطني منذ فترة طويلة وحتى حتى يومنا هذا بالممارسات الأخلاقية. إذ لدينا مجموعة واسعة من الممارسات التي تركز على أعلى المعايير الأخلاقية في التعامل مع العملاء، في التسويق كما في إدارة المخاطر. بالإضافة إلى ذلك، نقوم بتقديم التدريب للموظفين يركز على مكافحة غسل الأموال ومخاطر الاحتيال ومكافحة الفساد والرشوة. ويتم عرض جميع جوانب مساعينا وجهودنا بالحوكمة في تقرير الاستدامة لعام 2018. 

الاستدامة والسوق

نحرص على توفير تجربة مصرفية مميزة للعملاء الذين نضعهم في قائمة أولوياتنا، حيث الابتكار والتكنولوجيا محور كل ما نقدمه. وانطلاقاً من حرص بنك الكويت الوطني على تلقي آراء العملاء لتعزيز تجربتهم، طوّر البنك قنوات مختلفة يمكنهم من خلالها تقديم ملاحظاتهم وتعليقاتهم بكل سرعة، سهولة وفاعلية.

رضا العملاء

في عام 2018، بلغ المعدل العام لرضا العملاء مستوى قياسي جديد 96% (أي بزيادة 3% مقارنة بعام 2017 و5% في عام 2016). وقد لا حظنا تحسناً ملحوظاً في معدل رضا العملاء فيما يتعلق بالبطاقات الائتمانية، القروض، حساب الجوهرة، خدمات الفروع، أجهزة الإيداع النقدي ووسائل التواصل الاجتماعي - فيما حافظت جميع الخدمات الأخرى التي شملها الاستطلاع على معدل مرتفع، دون تسجيل أي انخفاض في معدل رضا العملاء. هذا إلى جانب التحسينات الأخرى التي قمنا بإضافتها إلى بعض الخدمات والمنتجات التي ساهمت بشكل كبير في التقليل من وقت الانتظار في الفروع، وخصوصاً بعد إدخال التحول الرقمي في خدمة عملائنا وإعطائها أهمية متزايدة من قبل البنك.

سهولة الحصول على الخدمة

الخدمة التي لا يعرف عنها العملاء أو لا يمكنهم الحصول عليها هي ببساطة غير مجدية، لذلك إن سهولة الحصول على الخدمة أمر لا يقل أهمية عن توفرها. لذا، نوفر في بنك الكويت الوطني قنوات عدة يمكن لعملائنا من خلالها الحصول على منتجاتنا وخدماتنا بكل سهولة وراحة. هذه القنوات متوفرة لجميع العملاء وبخاصة ذوي الاحتياجات الخاصة.

الالتزام بالريادة

الالتزام بالريادة

يسرني أن أقدم إليكم تقرير الاستدامة للعام 2018 والذي نفخر بإصداره للعام الثالث على التوالي. بالأصالة عن نفسي وبالنيابة عن مجلس إدارة بنك الكويت الوطني، انتهز هذه الفرصة للتعبيرعن تقديري لكافة أصحاب المصالح لمشاركتهم في تعزيز ممارسات تحقيق الاستدامة.

ويركز تقرير الوطني للاستدامة هذا العام على مدى التأثير، بالتزامن مع تسليط الضوء على مدى التزام البنك بالعديد من أطر الاستدامة التنظيمية والصناعية والوطنية والدولية.

خلال العام 2016 ، قمنا بتحديد عدة أبعاد اجتماعية، اقتصادية وبيئية رئيسية وبدأنا بتطبيقها من أجل تحقيق أعلى قيمة ممكنة  على المدى البعيد. وفي العام 2017، قمنا بتبني القواعد الرئيسية لاستراتيجية الاستدامة بهدف دمج مفاهيمنا وأفكارنا المبتكرة ضمن خطة العمل الرئيسية والعمليات التشغيلية. وفي عامنا الحالي، نتابع تركيزنا على مدى التأثير من خلال مبادراتنا والتحديثات الحاصلة بما يتماشى مع الأطر العالمية للاستدامة. 

يؤمن بنك الكويت الوطني بأن "الاستدامة مسؤولية الجميع"، لذا نلتزم في الحفاظ على موقعنا الريادي لنصبح نموذجاً يحتذى بممارساته غير المسبوقة في مجال الاستدامة.

ناصر مساعد الساير
رئيس مجلس الإدارة
رئيس لجنة البنك والمجتمع

نبذة عن إنجازات الوطني في العام 2018

نسبة رضا العملاء: ارتفع من 3% إلى 96%، مستوى قياسي جديد
استهلاك الكهرباء: انخفض بنسبة 5.9%
انبعاثات الغازات الدفيئة: انخفضت بنسبة 6.8%
استهلاك المياه: انخفض بنسبة 22%
الاستثمار المجتمعي: التزامات مستمرة – 728,000 د.ك هذا العام
التدريب والتطوير: ارتفع بمعدل 18.1% ليصل إلى 80,302 ساعة
نسبة الإناث في القوى العاملة: نسبة مستقرة 45%
الكوادر الوطنية: نسبة مستقرة 65%
تسريب البيانات: 0 حالة 
كمية الورق المعاد تدويره: ارتفع من 31,9 طن إلى 92,3 طن

التوافق مع مبادرات وأطر الاستدامة المحلية والعالمية

التوافق مع مبادرات وأطر الاستدامة المحلية والعالمية

في العام 2018، قمنا بمواءمة عملنا المستمر تجاه الاستدامة مع خمسة أطر محلية وعالمية رائدة:

  • المبادرة العالمية لإعداد التقارير
  • أهداف الأمم المتحدة للتنمية المستدامة
  • خطة الكويت للتنمية
  • الدليل الإرشادي لبورصة الكويت للإفصاح عن الاستدامة
  • مبادئ إيكواتور

يوضح تقرير الاستدامة لعام 2018 مختلف جوانب عملنا المتوافق مع مبادرات وأطر الاستدامة.

الاستدامة ومكان العمل

يركز بنك الكويت الوطني بشكل منتظم على تعزيز بيئة العمل، تقييم استراتيجيات الاحتفاظ بالموظفين، التخطيط لمسارات التطوير الوظيفي لكل موظف وضمان بيئة عمل آمنة لهم. ويعد التكويت، التنوع والشمولية، إدارة المواهب والتعاقب الوظيفي أساس إستراتيجية بنك الكويت الوطني لتحسين جودة بيئة العمل باستمرار.

التنوع والشمولية وتكافؤ الفرص

يلتزم بنك الكويت الوطني بالتنوع والشمولية وتكافؤ الفرص في مكان العمل. وعلى عكس معظم المؤسسات، يشدد البنك على أهمية تكافؤ الفرص/التنوع والشمولية وزيادة نسبة الكوادر الوطنية في القوى العاملة.

 ففي العام 2018، بلغت نسبة الكويتيين العاملين في البنك 65% ونسبة الإناث 45% من إجمالي عدد الموظفين انطلاقاً من حرصنا على زيادة نسبة الموظفات في القوى العاملة.

وتحافظ هذه النسب على مستوى ثابت كما في العام 2017، إلا أننا نأمل إلى زيادتها في المستقبل.  

إشراك الموظفين

يؤثر إشراك الموظفين، ولاءهم، تحفيزهم ورغبتهم في بذل مجهود إضافي في عملهم على تجربة الموظفين وبيئة العمل من جهة وعلى تحقيق رضا العملاء والارتقاء بأعمال البنك بشكل عام.

في العام 2018 ، قام بنك الكويت الوطني بإطلاق مبادرتين للموظفين وذلك بهدف إشراكهم كما يلي: مشروع ثقافة تحفيز جودة الأداء للموظفين، واستبيان مشاركة الموظفين.

بالإضافة إلى ذلك، استثمر بنك الكويت الوطني في العام الماضي أكثر من 1.1 مليون دينار كويتي في تدريب وتطوير الموظفين، بما في ذلك 14,000 ساعة عمل. ويشتمل تقرير الاستدامة لعام 2018 على 10 مبادرات وأنشطة هامة للموظفين ساهمت في زيادة مستوى إشراكهم ورضاهم.

حقوق العمال وحقوق الإنسان

يلتزم بنك الكويت الوطني في كل من عملياته الداخلية والمشاريع التي يستثمر فيها بالأنظمة المتعلقة بحقوق الإنسان، مثل حقوق المواطنين وتأثيرها عليهم وعلى المجتمعات الأخرى، الحفاظ على صحة الإنسان، حماية الممتلكات الثقافية، صحة وسلامة الموظفين، حقوق التوظيف القسري وإشراك أصحاب المصالح. ونلتزم أيضاً بجميع القوانين المتعلقة بالأطفال والعمل القسري، حرية تكوين الجمعيات، الاتفاقيات الجماعية وعدم التمييز.

الاستدامة والمجتمع

تعد "المسؤولية الاجتماعية" جوهر بنك الكويت الوطني وأحد الركائز الست للاستدامة. وانطلاقاً من هذا المبدأ، نسعى للحفاظ على إرثنا القوي لتعظيم تأثيرنا الاجتماعي والمساهمة بشكل فعال في تطوير المجتمع المحلي. ويشكل سجلنا الحافل والمستمر للعطاء المجتمعي الأساس الراسخ الذي يستند إليه أداء الاستدامة لبنك الكويت الوطني. 

وقد ركز بنك الكويت الوطني أهدافه على تحسين جودة الرعاية الصحية، تمكين الشباب والحفاظ على البيئة. كما قام البنك بمواءمة تأثيرات أنشطة الاستثمار المجتمعي مع أهداف الأمم المتحدة للتنمية المستدامة وخطة الكويت للتنمية لزيادة العائدات الاجتماعية والاقتصادية المباشرة وغير المباشرة على المجتمع.

وكان لبنك الكويت الوطني تأثيرعلى المجتمع من خلال المحاور الرئيسية الثلاثة لرؤية الكويت الجديدة وخطة التنمية الوطنية للكويت: الرعاية الصحية، الثروة البشرية والبيئة المعيشية، فضلاً عن العديد من أهداف الأمم المتحدة للتنمية المستدامة:

  • الهدف رقم 1: القضاء على الفقر
  • الهدف رقم 2: القضاء التام على الجوع
  • الهدف رقم 3: الصحة الجيدة والرفاه
  • الهدف رقم 4: التعليم الجيد
  • الهدف رقم 5: المساواة بين الجنسين
  • الهدف رقم 6: المياه النظيفة والنظافة الصحية
  • الهدف رقم 7: طاقة نظيفة وبأسعار معقولة

وتم التطرق إلى مبادراتنا المتعلقة بمستشفى بنك الكويت الوطني التخصصي للأطفال بالإضافة إلى أكثر من عشرات البرامج المجتمعية الأخرى في تقريرالاستدامة للعام 2018. فقد بلغت مساهمات البنك المجتمعية 782,000 دينار كويتي في العام الماضي، بالإضافة إلى مساهمته بمبلغ 3,400,000 دينار كويتي لمؤسسة الكويت للتقدم العلمي. وعلى مدى أكثر من عقدين، تجاوزت مساهمات بنك الكويت الوطني المجتمعية مبلغ 180 مليون دينار كويتي من خلال أنشطة وبرامج المسؤولية الاجتماعية، بما في ذلك المساهمات السنوية في مؤسسة الكويت للتقدم العلمي.

الاستدامة والبيئة

اتخذ بنك الكويت الوطني خطوات سباقة وإجراءات عملية لمعالجة المشاكل التي تواجه البيئة. ويشجع البنك على ترشيد استهلاك الطاقة والمياه، إدارة النفايات والتخلص منها بشكل سليم وإدارة انبعاثات الغازات الدفيئة، كل ذلك في إطار ممارسات مسؤولة في مجال الاستدامة.

المبنى الصديق للبيئة

يواصل بنك الكويت الوطني التزامه بالحصول على شهادة نظام LEED (نظام الريادة في تصميمات الطاقة والبيئة) آخذاً جميع المعايير البيئية الإيجابية بعين الاعتبار، الأمر الذي من شأنه الإسهام في خفض التأثيرات الضارة الناتجة عن طرق البناء والتشييد التقليدية.

إدارة الطاقة والمياه

يدرك بنك الكويت الوطني أهمية المياه كمورد أساسي وضرورة الوصول إلى إمدادات كافية من المياه في المجتمعات التي نعمل بها. كما يلتزم بنك الكويت الوطني بالحفاظ على الطاقة قدر الإمكان، لذلك نقوم باستهلاك الطاقة والمياه بطريقة مسؤولة في فروعنا من خلال تبني عدد من الإجراءات لترشيد استهلاك الطاقة والمياه وإعادة استخدام المياه حيثما تسمح الظروف بذلك.

في العام 2018، تمكنا من خفض استهلاك الكهرباء لكل موظف بنسبة 5.9% و 8.5% من إجمالي استهلاك الكهرباء مقارنة بالعام السابق. وتمكنا أيضاً من خفض إجمالي استهلاك المياه بنسبة 24.1% و 22% من استهلاك المياه لكل موظف. 

إدارة الغازات الدفيئة

يطبق بنك الكويت الوطني معايير إدارة الغازات الدفيئة التي تسهم في تقييم ومراقبة وإدارة انبعاثات الغازات الدفيئة الناتجة عن عمليات وأنشطة البنك التشغيلية. إذ نحرص على إعداد تقرير سنوي حول انبعاثات الغازات الدفيئة ونوظف أحدث التقنيات التكنولوجية بهدف تطوير وإدارة استراتيجيتنا ونهجنا المطبق في مرافق البنك مثل الفرع الرئيسي 1، الفرع الرئيسي 2، برج الراية والفروع. كما تعتبر خدمة النقل واحدة من المصادر غير المباشرة لانبعاث الغازات الدفيئة.

في تقرير الاستدامة لعام 2018، قمنا بقياس الأثر البيئي المباشر من خلال احتساب كمية الغازات الدفيئة وفقاً لبروتوكول الغازات الدفيئة GHG Protocol والذي يتضمن ثلاثة نطاقات للانبعاثات:

  • النطاق الأول (الغازات الدفيئة المباشرة): الانبعاثات من المصادر التي يملكها ويديرها بنك الكويت الوطني
  • النطاق الثاني (الغازات الدفيئة غير المباشرة): الانبعاثات الناجمة عن استهلاك الكهرباء ومصادر الطاقة الأخرى
  • النطاق الثالث (الغازات الدفيئة غير المباشرة): الانبعاثات من المصادر التي لا يملكها بنك الكويت الوطني ولكنها مدارة بصفة مباشرة من قبله

وتعتبر هذه البيانات الأساس للتخفيف من كثافة ثاني أكسيد الكربون. ويعتبر نظام مراقبة الغازات الدفيئة جزءاً من منصة إدارة بيانات الاستدامة الخاصة ببنك الكويت الوطني حيث يتم تسجيل سائر المعلومات المتعلقة باستهلاك الطاقة والمواصلات ومن ثم تقييمها وفقاً لبروتوكول الغازات الدفيئة. وتساهم هذه الخطوة في متابعة المشاريع الحالية وتطويرها لتصبح صديقة للبيئة.

في العام 2018، ساهمت هذه الجهود في تراجع إجمالي انبعاثات الغازات الدفيئة في بنك الكويت الوطني بنسبة 9.4% وانبعاثات الغازات الدفيئة لكل موظف بنسبة 6.8% مقارنة بعام 2017.

المساهمة في التنمية الاقتصادية المستدامة للكويت

تتفق أعمال بنك الكويت الوطني اتفاقاً تاماً مع خطة الكويت للتنمية وتدعم رؤية الكويت 2035 وتحدد أهدافه المالية مع أهدافهم المستدامة. وتقوم استراتيجية بنك الكويت الوطني على عدة ركائز أساسية، وهي: النهوض بالمجتمع، وتعزيز وتشجيع الابتكار، وتبنّي المنتجات والحلول التكنولوجية الصديقة للبيئة، الارتقاء بالقدرات وتطويرها، تبني الممارسات البيئية الصحيحة وتحسين كفاءة موارد الطاقة.

يهدف بنك الكويت الوطني إلى دعم النمو الاقتصادي في دولة الكويت، ومن هذا المنطلق تقوم مجموعة بنك الكويت الوطني بتمويل المشاريع الحكومية في مجال تطوير البنى التحتية ضمن خطة التنمية. كما قام البنك بتمويل مشاريع أخرى تندرج ضمن برنامج الشراكة بين القطاعين العام والخاص مثل مشروع محطة الزور الشمالية لإنتاج الطاقة الكهربائية وتحلية المياه، وقدّم الدعم للمتقدمين بالعطاء لمشروع معالجة نفايات البلدة الصلبة في منطقة كبد وغيرها من مشاريع ال BOT مثل توسعة محطة الصليبية لمعالجة مياه الصرف. وهكذا يلعب بنك الكويت الوطني دوراً بارزاً كشريك من القطاع المصرفي للحكومة الكويتية ودعم أهم المشاريع المتعلقة بالاستدامة.

هذا بالإضافة إلى المشاريع الأخرى الحالية مثل تطوير وتوسعة مصافي الوقود الصديقة للبيئة، مشاريع الطاقة الشمسية، مشروع تحويل النفايات إلى طاقة، مشاريع الإسكان، محطات تحلية المياه وتشييد المستشفيات.

تقارير الاستدامة

أحدث تقارير الاستدامة