أدوات الوطني

أدوات الوطني

حاسبة الجوهرة

الحد الأدنى للإيداع 50 د.ك. والحد الأقصى 500,000 د.ك

في حال عدم السحب خلال المدة المطلوبة، سيتم مضاعفة فرصك

حاسبة نقاط مايلز الوطني

أوقات الصلاة

  • الفجر

  • الظهر

  • العصر

  • المغرب

  • العشاء

حاسبة القروض

حاسبة إعادة تمويل القروض

حاسبة نقاط مكافآت الوطني

حاسبة الودائع

محول العملات

إشعارات

  • ملاحظة هامة

    بنك الكويت الوطني لن يطلب منك بتاتاً أي معلومات خاصة بحسابك، بطاقتك، رمز CVV، الرقم السري أو OTP عبر الهاتف أو أي وسيلة اتصال أخرى. يرجى عدم كشف معلوماتك المصرفية لأي جهة. أعرف المزيد

لمحة عن الوطني

لمحة عن الوطني

تأسس بنك الكويت الوطني في العام 1952 ليكون أول وأقدم بنك في دولة الكويت ومنطقة الخليج العربي حتى بات اليوم "البنك الذي تعرفه وتثق به". وعبر السنوات، استطاع بنك الكويت الوطني- بفضل إدارته المستقرة والرصينة إلى جانب استراتيجته الواضحة وأدائه المتنامي وجودة أصوله ومتانة قاعدته الرأسمالية- أن يبني صرح مصرفي كبير يقدم مجموعة من الخدمات والحلول المصرفية والمالية والاستثمارية المبتكرة للأفراد والشركات تغطي مجموعة واسعة من الأنشطة الاقتصادية. وبات بنك الكويت الوطني يستأثر بحصة واسعة من النشاط المصرفي وقاعدة متنامية من العماء محلياً وإقليمياً. وينفرد بنك الكويت الوطني بأوسع شبكة فروع خارجية ومكاتب تمثيل وشركات تابعة متواجدة في أهم عواصم المال والأعمال حول العالم

الرسالة والرؤية

رسالتنا

تقديم خدمات مالية ذات مستوى عالمي وخدمة عالية الجودة لعملائنا. استقطاب أفضل الكفاءات المصرفية في المنطقة وتطويرها والحفاظ عليها.

القيام بمسؤوليتنا تجاه المجتمع الذي نعمل فيه لتحقيق النهضة والتنمية.

الالتزام المطلق بقيمنا الأساسية وهي المثابرة، النزاهة، التحفظ والمعرفة. بذلك، نستطيع أن نواصل تحقيق أعلى العوائد لمساهمينا.

رؤيتنا

أن نكون البنك الذي تعرفُه وتثقُ به بفضل قيمنا الأساسيّة، موظّفينا والخبرات التي نُقدمها

تاريخنا

تأسس بنك الكويت الوطني في العام 1952، عندما ذهب أحد تجار الكويت إلى البنك البريطاني لطلب قرض بقيمة 10,000 روبية، أي ما يعادل 750 ديناراً كويتياً اليوم. إلا أن مدير البنك البريطاني طلب كفيلاً من التاجر الكويتي الذي لم تعجبه طريقة تعامل البنك الأجنبي معه.

من هنا ظهرت لأول مرة فكرة تأسيس بنك كويتي وطني يخدم المصالح الوطنية بالدرجة الأولى ويأخذ على عاتقه تطوير وتنمية الإقتصاد الكويتي وإنعاش السوق التجاري وتنمية مدخرات المودعين وحفظها لهم. وتم عقد إجتماع مع أمير دولة الكويت الراحل المغفور له الشيخ عبدالله السالم الصباح الذي بارك لهم الفكرة ووعدهم بالدعم والتأييد وبالفعل كان لهم ما أرادوا.

وفي 19 مايو 1952، صدر المرسوم الأميري الخاص الذي سمح بإنشاء بنك الكويت الوطني، وفي 15 نوفمبر 1952 ، افتتح بنك الكويت الوطني للعمل رسمياً باعتباره شركة مساهمة كويتية للقيام بالأعمال المصرفية.

المؤسسون الأوائل لبنك الكويت الوطني هم:

  •     خالد زيد الخالد
  •     أحمد سعود الخالد
  •     خليفة خالد الغنيم
  •     خالد عبد اللطيف الحمد
  •     سيد على سيد سليمان
  •     يوسف عبد العزيز الفليج
  •     يوسف أحمد الغانم
  •     محمد عبد المحسن الخرافي
  •     عبد العزيز حمد الصقر

ويعد بنك الكويت الوطني أول مصرف وطني في دولة الكويت ومنطقة الخليج العربي على الإطلاق. وكان مجلس إدارة بنك الكويت الوطني وجميع المؤسسين من الكويتيين الذين لهم نشاط تجاري عريق داخل وخارج الكويت. وتأسس البنك برأسمال قدره 13,100 روبية (ثلاثة عشر مليوناً ومائة ألف روبية)، موزعة على ثلاثة عشر ألفاً ومائة سهم بقيمة ألف روبية للسهم الواحد.

ومع مرور الأيام، أثبت بنك الكويت الوطني كفاءته وجدارته مساهماً وراعياً لحركة النهضة في الكويت، ومازال الأول حتى يومنا هذا. 

كلمة رئيس مجلس الإدارة

يسرني، بالأصالة عن نفسي، وبالنيابة عن إخواني أعضاء مجلس الإدارة، أن أضع بين أيديكم التقرير السنوي للعام 2020 لمجموعة بنك الكويت الوطني. لقد أظهر بنك الكويت الوطني صلابة راسخة وأداء متميز في مواجهة التحديات التي تعرض لها نتيجة للظروف الاستثنائية التي شهدناها على مدار العام، ليبرهن بوضوح على قوة ومرونة نموذج أعمالنا، وما أحرزناه من تقدم في تنفيذ خارطة التحول الرقمي الخاصة بنا. لقد كان عام "مواصلة المسار" وهو المفهوم الذي سيتكشف بمزيد من التفصيل في الأجزاء التالية من هذا التقرير - حيث واصلنا الوفاء بالتزامنا تجاه كافة أصحاب المصالح.

وقد حافظنا في الوطني على مسارنا الصحيح لتحقيق النمو في المستقبل، أود أن أعرب عن تقديرنا لعملائنا وموظفينا لما قدموه لنا من دعم كبير خلال تلك الظروف الصعبة.

البيئة التشغيلية

سيطرت تداعيات جائحة كورونا على مجريات الأحداث خلال العام، وهو ما نتوقع أن يمتد تأثيره إلى العام 2021. وفي ظل تأثر جميع الاقتصادات العالمية، لم تكن الكويت ودول الشرق الأوسط بمعزل عن ذلك. وبالنسبة لدول مجلس التعاون الخليجي، كان التأثير أكثر شدة في ظل التراجعات القياسية لأسعار النفط، وهو ما فرض على دول الخليج تشديد سياساتها الاقتصادية في الوقت الذي تكافح فيه للسيطرة على الوباء بالتزامن مع سعيها لتعزيز الاستقرار المالي.

وفي ظل تلك الظروف حيث يتوقع صندوق النقد الدولي انكماش الاقتصاد العالمي 3.5% خلال العام 2020، وذلك مع احتمالية بقاء أسعار الفائدة القياسية منخفضة لفترة طويلة، يسعى القطاع المصرفي للتكيف بسرعة مع "الوضع الجديد" من أجل الحفاظ على ربحيته.

وعلى صعيد السوق المحلي في الكويت، يمر الاقتصاد بمرحلة تعافي من تداعيات الجائحة على البيئة التشغيلية، فيما تستمر مخاطر تذبذب أسعار النفط قائمة. وفي الوقت الذي نتوقع فيه احتمالية تسارع نمو القطاع غير النفطي خلال العام 2021، قد تتأثر تلك الوتيرة نتيجة لتدابير تقليص عجز الموازنة المتزايد. كما يتزامن ذلك مع تحدي شح السيولة في الأجل القصير ما يحتاج من الدولة إيجاد حلول على المدى المتوسط والطويل، والأهم مواصلة جهود الإصلاح لمعالجة الاختلالات الهيكلية وتخفيف الضغوط على المالية العامة. ورغم ذلك يتمتع القطاع المصرفي الكويتي برسملة قوية ومعدلات سيولة تفوق المتطلبات الرقابية، بفضل سياسات بنك الكويت المركزي وتوجيهاته وإجراءاته الاستباقية على مدار العام. 

قوتنا المؤسسية

تجلّت قوتنا المؤسسية خلال العام 2020 أكثر من أي وقت مضى. فرغم عدم إمكانية تحقيق النمو الذي كنا نتوقعه قبل عام، إلا أننا برهنا على صلابة الركائز الاستراتيجية للبنك، والتي تم بناؤها على مدار تاريخ طويل، والتي تعد أبرز ميزاتنا التنافسية. ومن أهم تلك الركائز، الانتشار الجغرافي لعملياتنا من خلال أكثر من 150 فرعاً تتواجد في 15 دولة عبر أربع قارات، والتي استمرت جميعها في تقديم خدماتها دون توقف حتى في أوقات التحول إلى العمل عن بُعد.

وقد برهن بنك الكويت الوطني مجدداً على قوته كمجموعة مصرفية رائدة حيث حافظ على تصنيفاته المستقلة والنظرة المستقبلية المستقرة ضمن تصنيفاتنا الصادرة عن وكالات موديز وستاندرد آند بورز وفيتش، وذلك على الرغم من التخفيض الذي طال التصنيفات الائتمانية السيادية لدولة الكويت.

كما حافظ البنك على تنفيذ استراتيجيته لتحقيق الاستدامة، في ظل التزامنا بتطبيق المعايير البيئية والاجتماعية وحوكمة الشركات بفضل جهود موظفينا وكافة إدارات الأعمال في الوفاء بالتزاماتنا تجاه أصحاب المصالح، وقد تجلى هذا الأمر أكثر من أي وقت مضى خلال العام 2020، حيث كانت صحة وسلامة الموظفين والعملاء على رأس أولوياتنا. وبعد إدراجنا في مؤشر مؤسسة فوتسي راسل الرائد عالمياً في مجال الاستدامة "FTSE4Good" في العام 2019، شهد العام 2020 إدراجنا في مؤشر Refinitiv الانتقائي للشركات منخفضة انبعاثات الكربون بمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا - الذي أطلقته Refinitiv بالتعاون مع اتحاد البورصات العربية كما تم الانتهاء من آخر عملية مراجعة خاصة بمؤشر "MSCI ESG" للحوكمة البيئية والاجتماعية والمؤسسية في سبتمبر، حيث حافظنا على تصنيفنا بدرجة BBB.

الحوكمة لخدمة أصحاب المصالح

هذا وقد أدى مجلس الإدارة واجباته بمنتهى التفاني والالتزام، وقدم التوجيهات والمشورة للإدارة التنفيذية لدفع عمليات المجموعة إلى الأمام. فقد تم عقد اجتماع الجمعية العمومية العادية وغير العادية لبنك الكويت الوطني في 7 مارس 2020، بنسبة حضور بلغت 77.86%، حيث أقرت الجمعية العمومية توصية مجلس الإدارة بتوزيع أرباح نقدية بنسبة 35% على المساهمين (بواقع 35 فلساً للسهم) بالإضافة إلى توزيع أسهم منحة مجانية بواقع 5% (بواقع خمسة أسهم لكل مائة سهم). وخلال العام، عقد مجلس الإدارة واللجان المنبثقة عنه 55 اجتماعاً، وقدم مجلس الإدارة توصيات بتوزيع أرباح قدرها 137 مليون دينار كويتي، بواقع 20 فلساً للسهم، وتمثل توزيعات الأرباح المقترحة 55.6% من صافي أرباح المجموعة. كما أوصى مجلس الإدارة بتوزيع 5% أسهم منحة وذلك للعرض على الجمعية العمومية في اجتماعها الذي سينعقد في مارس 2021.

وتتضافر جهود أعضاء مجلس الإدارة من أجل تطبيق أفضل معايير ومبادئ الحوكمة في ظل حرصه على وضع إطار واضح لعمليات المساءلة والتقييم الذاتي وتحسينها باستمرار. وتدعم ممارسات الحوكمة جنباً إلى جنب مع ما تقوم به الإدارة التنفيذية ثقة أصحاب المصالح التي يحتاجون إليها بشدة في ‬ظل ‬ما نشهده من ظروف استثنائية وحالة عدم الاستقرار. وتماشياً مع تعليمات بنك الكويت المركزي المعدلة بشأن قواعد ونظم الحوكمة والصادرة بتاريخ 10/9/2019، قام البنك بفتح باب الترشح لعضوين مستقلين للانضمام لمجلس إدارته، ويجري حالياً استيفاء الموافقات المطلوبة في هذا الشأن. كذلك، قمنا خلال الجزء الأخير من العام بتعزيز عملية تقييم أداء البنك بشأن المعايير البيئية والاجتماعية وحوكمة الشركات في ضوء أفضل الممارسات العالمية، وذلك في إطار جهودنا المستمرة لتطبيق أعلى مستويات الشفافية والإفصاح، حيث نتطلع إلى جني ثمار هذه المبادرة خلال العام 2021.

شكر وتقدير

وفي الختام، يطيب لي بالأصالة عن نفسي وبالنيابة عن جميع أعضاء مجلس الإدارة والإدارة التنفيذية لبنك الكويت الوطني أن أقدم أسمى آيات الشكر إلى مقام حضرة صاحب السمو أمير البلاد المفدى الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح وإلى ولي عهده الأمين الشيخ مشعل الأحمد الجابر الصباح حفظهما الله، على دعمهما المتواصل لاستقرار الاقتصاد الكويتي ونموه. كما أتوجه بخالص الشكر والتقدير للإدارة التنفيذية لبنك الكويت الوطني عرفاناً بجهودهم الدؤوبة وسعيهم الدائم لتحقيق الأهداف الاستراتيجية للبنك، بالتزامن مع التغلب على التحديات الكبيرة التي نواجهها، والمضي قدماً لتحقيق فرص أفضل للنمو المستقبلي.

كما أتوجه بالشكر والعرفان لموظفينا لما أظهروه من تفانٍ وإخلاص غير عادي في أداء مهام عملهم وكذلك أتقدم بالشكر لعملائنا على استمرار ثقتهم وولائهم للبنك، فمن غير هذه الإسهامات المتميزة، لم يكن لنا القدرة على تخطي عام حافل بالصعوبات والتحديات بمثل هذه الحالة من الثبات والاستقرار.

كما أود التوجه بخالص الشكر إلى بنك الكويت المركزي وهيئة أسواق المال لما يبذلونه من جهود لتعزيز بيئة العمل، وأخيراً وليس آخراً أود أن أشكر مساهمينا على ثقتهم ودعمهم المستمر لبنك الكويت الوطني، آملين مواصلة العمل معكم جميعاً خلال العام 2021.

ناصر مساعد عبدالله الساير
رئيس مجلس الإدارة

مجلس الإدارة

السيد/ ناصر مساعد الساير

رئيس مجلس الإدارة

السيد/ غسان أحمد سعود الخالد

نائب رئيس مجلس الإدارة

السيد/ حمد عبد العزيز الصقر

عضو مجلس إدارة غير تنفيذي

السيد/ يعقوب يوسف الفليج

عضو مجلس إدارة غير تنفيذي

السيد/ حمد محمد عبدالرحمن البحر

عضو مجلس إدارة غير تنفيذي

السيد/ مثنى محمد أحمد الحمد

عضو مجلس إدارة غير تنفيذي

السيد/ هيثم سليمان حمود الخالد

عضو مجلس إدارة غير تنفيذي

السيد/ عماد محمد عبد الرحمن البحر

عضو مجلس إدارة غير تنفيذي

الدكتور/ روبر مارون عيد

عضو مجلس إدارة مستقل

الدكتور/ ناصر السعيدي

عضو مجلس إدارة مستقل

الإدارة التنفيذية

السيد/ عصام جاسم الصقر

الرئيس التنفيذي لمجموعة بنك الكويت الوطني

السيدة/ شيخة خالد البحر

نائب الرئيس التنفيذي للمجموعة

السيد/ صلاح يوسف الفليج

الرئيس التنفيذي لبنك الكويت الوطني - الكويت

السيد/ سليمان براك المرزوق

نائب الرئيس التنفيذي لبنك الكويت الوطني - الكويت

السيد/ فيصل عبداللطيف الحمد

رئيس إدارة الثروات للمجموعة

السيد/ عمر بو حديبة

الرئيس التنفيذي لمجموعة الفروع الخارجية والشركات التابعة

السيد/ باركسون شونج

رئيس مجموعة إدارة المخاطر

السيد/ عماد العبلاني

مدير عام مجموعة الموارد البشرية

السيد/ مالك خليفة

نائب الرئيس التنفيذي - رئيس الخدمات المصرفية الخاصة للمجموعة

السيد/ محمد العثمان

رئيس مجموعة الخدمات المصرفية الشخصية

السيد/ سوجيت رونغي

المدير المالي للمجموعة بالإنابة

السيد/ أحمد بورسلي

مدير عام مجموعة الخدمات المصرفية للشركات المحلية

السيد/ براديب هاندا

مدير عام مجموعة الخدمات المصرفية للشركات الأجنبية، النفط والتمويل التجاري

السيد/ محمد الخرافي

رئيس مجموعة العمليات

السيد/ وليد السيوفي

رئيس مجموعة الالتزام والحوكمة

السيد/ نيكولاس سفيكاس

رئيس مجموعة تقنية المعلومات

السيد/ جاد زخور

مدير عام - رئيس مجموعة الخزانة

الجوائز التقديرية

على مستوى البنك

غلوبال فاينانس

2021

أفضل مختبر للابتكار المالي في الكويت

2014 - 2021

أفضل بنك في الكويت

2008 - 2018, 2020 - 2021

أفضل بنك للتمويل التجاري في الكويت

2015 - 2021

أفضل بنك للخدمات المصرفية الخاصة في الكويت

2013 - 2021

أفضل مزود لخدمات أسواق الصرف في الكويت

2019 - 2021

أفضل مزود لخدمات أسواق الصرف في الشرق الأوسط

2020

ضمن لائحة أكثر 50 بنكاً تجارياً أماناً في العالم

2020

أفضل بنك رقمي لخدمات الأفراد في الشرق الأوسط

2018 - 2020

أفضل بنك رقمي لخدمات الأفراد في الكويت

2006 - 2019

ضمن لائحة أكثر 50 بنكاً أماناً في العالم للمرة الرابعة عشر على التوالي

2019

جائزة أفضل بنك في إدارة السيولة على مستوى منطقة الشرق الأوسط

2019

جائزة أفضل مزودي خدمات الخزينة وإدارة النقد في الكويت

2019

جائزة أفضل بنك في الأسواق الناشئة حول العالم

2019

جائزة الابتكار المصرفي

2018 - 2019

أفضل تطبيق للخدمات المصرفية للأفراد عبر الموبايل

2018

أفضل تطبيق للخدمات المصرفية عبر الموبايل

2013 - 2017

أفضل مزود لخدمات أسواق الصرف في الشرق الأوسط

2010 – 2016

أفضل بنك في الأسواق الناشئة – الكويت

2016

أفضل بنك لإدارة المخاطر المالية في الكويت

2016

أفضل بنك في إدارة المخاطر المالية في الشرق الأوسط

2016

أفضل بنك للتمويل التجاري

2015

أفضل بنك في الشرق الأوسط

2010 – 2013, 2015

أفضل بنك في الأسواق الناشئة – الشرق الأوسط

2011 - 2012

أفضل مزود لصناديق أسواق النقد في الشرق الأوسط

يورو ماني

2018

أفضل بنك في الكويت في إدارة النقد للمؤسسات غير المالية

1994 - 2018, 2021

أفضل بنك في الكويت

2006, 2009, 2015 - 2018

أفضل بنك للخدمات المصرفية الخاصة في الكويت

2007 - 2008, 2010 - 2011, 2013

 أفضل بنك في الشرق الأوسط

2012 - 2013

أفضل مؤسسة مدارة مهنياً في الشرق الأوسط

2009

أفضل بنك للخدمات الاستثمارية في الكويت

2008

المساهمة المتميزة في القطاع المصرفي - الشرق الأوسط

ذا بانكر

2007 - 2008, 2010 - 2011, 2013 - 2019

مصرف العام - الكويت

2007 - 2008, 2010 - 2011

مصرف العام – الشرق الأوسط

2009

أفضل بنك في خدمة العملاء وتمويل المشاريع – الشرق الأوسط

2007 - 2009

صفقة العام - الشرق الأوسط

2001 - 2002, 2004 - 2005, 2007

صفقة العام - الكويت

براند فاينانس

2015 - 2021

العلامة المصرفية الأولى في الكويت

التقييمات