أدوات الوطني

أدوات الوطني

حاسبة الجوهرة

 

الحد الأدنى للإيداع 50 د.ك. والحد الأقصى 500,000 د.ك
في حال عدم السحب خلال المدة المطلوبة، سيتم مضاعفة فرصك

حاسبة نقاط مايلز الوطني

أوقات الصلاة

  • الإمساك

  • الفجر

  • الظهر

  • العصر

  • المغرب

  • العشاء

حالة الطقس

C

درجة الحرارة
C
  • الرطوبة

  • الرياح

  • سرعة الرياح

  • الشروق

  • الغروب

حاسبة القروض

حاسبة إعادة تمويل القروض

حاسبة نقاط مكافآت الوطني

حاسبة الودائع

محول العملات

إشعارات

  • العيد الوطني ويوم التحرير

    عملاءنا الأعزاء، بمناسبة حلول الذكرى الثامنة والخمسين للعيد الوطني والذكرى الثامنة والعشرين لعيد التحرير لدولة الكويت، يرجى العلم بأن بنك الكويت الوطني سوف يعطل أعماله بكافة إداراته وفروعه الداخلية اعتباراً من يوم الأحد الموافق 24 فبراير ولغاية يوم الثلاثاء الموافق 26 فبراير 2019، على أن يستأنف البنك أعماله كالمعتاد يوم الأربعاء 27 فبراير 2019. ويستمر البنك بتقديم خدماته المصرفية لجميع العملاء من خلال فرعه في مطار الكويت الدولي على مدار الساعة، بالإضافة إلى جهاز الصرف التفاعلي ITM الكائن في فرع الأفنيوز. لمزيد من المعلومات، يرجى مخاطبتنا عبر خدمة الوطني الهاتفية أو عبر خدمة WhatsApp الوطني 1801801 أو حساباتنا في قنوات التواصل الاجتماعي. بنك الكويت الوطني يتمنى لكم عطلة سعيدة.

  • ملاحظة هامة لمعاملات الشراء عبر الانترنت

    عملاءنا الأعزاء، من أجل حمايتكم ، يرجى العلم أنه يمكنكم الآن إجراء 5 معاملات شراء عبر الانترنت في اليوم. وعليه، سيتم رفض المعاملة السادسة على بطاقة الوطني للسحب الآلي وسيتوجب عليك الانتظار لليوم التالي لإتمام أي معاملة جديدة عبر الإنترنت. اقرأ المزيد

  • ملاحظة هامة للرقم السري

    عملاءنا الأعزاء، من أجل حمايتكم، يرجى العلم أنه لديكم 3 محاولات فقط لإدخال الرقم السري بشكل صحيح على أجهزة السحب الآلي و سيتوجب عليكم الاتصال بخدمة الوطني الهاتفية على 1801801 لإعادة تفعيل البطاقة. تواصل معنا

  • ملاحظة هامة

    بنك الكويت الوطني لن يطلب منك بتاتاً أي معلومات خاصة بحسابك، بطاقتك، رمز CVV، الرقم السري أو OTP عبر الهاتف أو أي وسيلة اتصال أخرى. يرجى عدم كشف معلوماتك المصرفية لأي جهة. أعرف المزيد

الأخبار والإعلانات

التصنيف حسب:

الكويت: بنك الكويت الوطني ينظم برنامجاً لتطوير القيادات التنفيذية بالتعاون مع كلية " INSEAD" لإدارة الأعمال

21.02.2019

نظم بنك الكويت الوطني برنامجاً تدريبياً مكثفاً لتطوير القيادات التنفيذية في جميع إدارات البنك وذلك بالتعاون مع كلية " INSEAD" لإدارة الأعمال، وهي أحد أكبر كليات إدارة الأعمال في العالم وذلك بهدف المساعدة على تحسين مهاراتهم الخاصة بالقيادة وتنفيذ الاستراتيجيات بما يؤهلهم لمواكبة التطورات المتلاحقة التي تشهدها الصناعة المصرفية.

وقد زار المتدربين الرئيس التنفيذي لمجموعة بنك الكويت الوطني السيد/عصام الصقر ونائب الرئيس التنفيذي لمجموعة بنك الكويت الوطني السيدة/شيخة البحر والرئيس التنفيذي لبنك الكويت الوطني – الكويت السيد/ صلاح الفليج.

واستمر البرنامج الذي جاء تحت عنوان "القيمة المضافة في عالم الصناعة المصرفية المتغير" على مدى يومين تناول فيه العديد من المحاور الهامة من بينها: فهم العالم المصرفي سريع التغير والمهارات اللازمة لإدارة التغيير، توطيد العلاقة مع العملاء عبر العالم الرقمي، تطوير وتعزيز المهارات القيادية مع التركيز بشكل خاص على الوعي الذاتي ، قيادة الفريق ، إدارة التغيير وتنفيذ الاستراتيجية، كيفية التركيز على العميل كمحور رئيسي لاستراتيجية البنك، تأمين تجارب مميزة للعملاء عبر الاستفادة من الاتجاهات والتقنيات الحديثة.

وناقش البرنامج محورين رئيسيين الأول ضم التركيز على العالم المصرفي سريع التغير بما في ذلك الاضطراب الرقمي والتكنولوجيا الرقمية المبتكرة والاتجاهات وتغيير سلوك العملاء. فيما ركز الجزء الثاني على كيفية قيام الشركات بخلق تجارب متميزة للعملاء من خلال الاستفادة من بعض التقنيات والحلول الرقمية، وإمكانية ابتكار تجارب استثنائية للعملاء تمنح المؤسسات أفضلية التفوق على منافسيها وتساعد في تقديم خدمة عملاء متميزة.

الجدير بالذكر أن برنامج تطوير القيادات التنفيذية بالتعاون مع كلية INSEAD لإدارة الأعمال يضم مرحلة ثانية في شهر سبتمبر المقبل وتناقش القيادة وإدارة التغييرات.

وفي معرض تعليقه على إقامة البرنامج قال مدير عام الموارد البشرية للمجموعة السيد/ عماد العبلاني،:"إن برنامج القيمة المضافة في عالم الصناعة المصرفية المتغير" الذي جاء بالتعاون مع مؤسسة تعليمية مرموقة مثل INSEAD يهدف إلى تسليط الضوء على التحديات التي تواجه الصناعة المصرفية على صعيد التحول الرقمي ضمن استراتيجية البنك الرامية إلى الاعتماد على كفاءته البشرية في رحلة التحول الرقمي التي يشهدها حالياً".

وأشار إلى أن بنك الكويت الوطني يفخر بتوفير أفضل الفرص في مجال التدريب للموظفين والقيادات التنفيذية للبنك بالتعاون مع أرقى المعاهد والجامعات العالمية من أجل تمكينهم من اكتساب خبرات مصرفية تواكب نظيراتها العالمية".

 وأضاف العبلاني أن البنك يوفر بيئة فريدة في مجال تدريب وتطوير الموظفين تساهم في صقل مهاراتهم ومساعدتهم على بناء مسيرة مهنية عالية ضمن ثقافة بيئية تحفز على التطوير الذاتي وتقدر بشدة مسيرة الموظفين المهنية على المدى الطويل.

وتعد كلية INSEAD واحدة من أكبر كليات إدارة الأعمال في العالم حيث يمتد نشاط الكلية البحثي والتعليمي في كل من أوروبا (فرنسا)، وآسيا (سنغافورة)، والشرق الأوسط (أبوظبي- الإمارات(.
 



الكويت: اربح رحلة مدفوعة التكاليف لحضور المباراة النهائية لدوري أبطال أوروبا لكرة القدم 2019 مع بنك الكويت الوطني

21.02.2019

أعلن بنك الكويت الوطني عن تعاونه مع Mastercard لمنح فرصة استثنائية لعملاء البنك للفوز برحلة مدفوعة التكاليف لحضور المباراة النهائية لدوري أبطال أوروبا UEFA Champions League 2019 التي ستقام في مدريد.

ويحصل عملاء بنك الكويت الوطني على فرص لدخول السحب تلقائياً وربح واحدة من 3 رحلات لشخصين، عند استخدام بطاقات Mastercard الوطني الائتمانية المؤهلة للسحب، حيث أن كل دينار كويتي يتم إنفاقه محلياً يؤهل العملاء للحصول على فرصة واحدة لدخول السحب، بينما يحصل العملاء على فرصتين لدخول السحب عند استخدام البطاقة لدى المطاعم وخدمة توصيل الطلبات وعلى ثلاث فرص عند استخدام البطاقة خارج الكويت أو محلياً خلال أيام المبارايات.

هذا وسوف يتم السحب على 3 أسماء للفوز برحلة لشخصين والتي تشمل تذاكر سفر ذهاباً وإياباً على درجة رجال الأعمال، تذاكر لحضور المباراة النهائية، الإقامة في فندق 5 نجوم، التنقلات، إضافة إلى هدية مالية بقيمة 1,000  دينار كويتي يتم إيداعها فى حساب البطاقة الإئتمانية للفائز. علماً أن السحب سيتم في 30 أبريل 2019.

وحول إطلاق هذه الحملة الجديدة أعلنت رئيس مجموعة المنتجات والتسويق في بنك الكويت الوطني السيدة/ هنادي خزعل قائلة:"قدمنا العديد من الحملات العام الماضي والتي تكللت بالنجاح، لذا حرصنا هذا العام أيضاً على إطلاق الحملات المميزة للعملاء. ونظراً للنجاح الذي حققته حملة UEFA Champions League العام الماضي، قررنا بالتعاون مع Mastercard إطلاق هذه الحملة مجدداً، ومنح عملاء البنك فرصة الفوز بهذه الرحلة المميزة وتجربة لحظات استثنائية".

وتابعت خزعل قائلة:"استخدام بطاقة Mastercard الوطني الائتمانية سيؤهل العملاء لربح واحدة من ثلاث رحلات لشخصين لحضور المباراة النهائية لدوري أبطال أوروبا 2019 في مدريد. والفرصة متاحة أمام الجميع وما على العملاء، الا استخدام بطاقة Mastercard وفق الشروط المذكورة للحصول على فرصة دخول السحب. وإضافة إلى الحملات التي نطلقها على مدار العام والخاصة ببطاقة Mastercard الوطني الائتمانية، فإن البطاقة تتمتع أيضاً بالعديد من المزايا وتقدم للعملاء تجربة فريدة يمكن الاستفادة منها".

وأضافت خزعل قائلة:" نسعى دوماً إلى تخصيص الحملات التي تتماشى مع اهتمامات العملاء وهذا بناءً على الدراسات ونحن نعد العملاء بالمزيد من الحملات المميزة خلال العام والتي تخاطب تطلعاتهم".
وتتضمن بطاقات الوطني الائتمانية المؤهلة لدخول السحب: بطاقة Classic Mastercard الوطني الائتمانية، وبطاقة Gold Mastercard الوطني الائتمانية، وبطاقة Titanium Mastercard الوطني الائتمانية، وبطاقة لكِ Titanium Mastercard الوطني الائتمانية، وبطاقة Platinum Mastercard الوطني الائتمانية، وبطاقة مايلز World Mastercard الوطني الائتمانية، وبطاقة World Mastercard الوطني الائتمانية، وبطاقة World Elite Mastercard الوطني الائتمانية.

وتوفر بطاقات Mastercard الوطني الائتمانية العديد من المزايا والعروض الحصرية للعملاء والتي تتضمن برنامج مكافآت الوطني مع أكثر من 800 محل مشارك، الدخول مجاناً إلى قاعات الانتظار الفخمة في المطارات حول العالم، تأمين السفر مجاناً، خدمة الوطني للتسوق الآمن، خدمة إيقاف السيارات مجاناً، خدمة المساعدة الشخصية "الكونسيرج"، فضلاً عن العروض الحصرية المميزة.
 



الكويت: بنك الكويت الوطني رعى مؤتمر إيكو الثاني لتكنولوجيا البلوكتشين

20.02.2019

قدم بنك الكويت الوطني رعايته لمؤتمر "إيكو الثاني" الذي أقيم على مدى يومين خلال الفترة 30 – 31 يناير الماضي والذي يهدف إلى نشر المعرفة وزيادة مستوى الوعي حول أهمية تقنية البلوكتشين Blockchain واستخداماتها المتزايدة بكافة قطاعات الأعمال.

ونظمت شركة ايست تشين مؤتمر إيكو الثاني والذي استضاف نخبة من الخبراء وأصحاب الأعمال حول العالم، حيث تم مناقشة الفرص والإمكانيات التي توفرها تكنولوجيا البلوكتشين، وقدم المؤتمر منصة تعليمية تهدف إلى نشر الوعي بأحدث التطورات والتحديات الخاصة بهذه التكنولوجيا الحديثة.

وقد عمدت إدارة الخدمات المصرفية للأعمال في بنك الكويت الوطني إلى دعوة العملاء لحضور المؤتمر والإستفادة من الندوات التي عقدت. وتواجد فريق الخدمات المصرفية للأعمال في المؤتمر للإجابة على كل استفسارات العملاء. علماً أن قسم الخدمات المصرفية للأعمال حريص دوماً على توفير كل الدعم لأصحاب المشاريع الصغيرة والمتوسطة ولرواد الأعمال الكويتيين، فضلاً عن تقديم مجموعة متنوعة من الخدمات والمنتجات المصممة خصيصاً لتناسب متطلبات العمل الخاصة بهم. 

إلى جانب ذلك، ألقى المؤتمر الضوء على كافة الأبعاد الخاصة بتقنية البلوكتشين وإبراز مدى أهميتها لكافة قطاعات الأعمال المختلفة وما يرتبط بها من لوائح وقوانين لمساعدة الشركات على استكمال جاهزيتها والاستفادة بالحد الأقصى من تلك التقنية.

وبهذه المناسبة قال مدير عام مجموعة العمليات في بنك الكويت الوطني السيد/ محمد الخرافي "يسعدنا أن نكون البنك الوحيد الراعي لمؤتمر إيكو الثاني، حيث يهدف المؤتمر إلى نشر المزيد من الوعي حول تكنولوجيا البلوكتشين وأسس استخدامها وأهمية هذه التكنولوجيا لقطاعات الأعمال المختلفة، وقد كان الوطني أول بنك في الكويت يقوم بإطلاق خدمة Ripple والتي تعتمد في الأساس على تلك التقنية".

وأكد الخرافي حرص البنك على مواكبة أحدث التطورات التكنولوجية المرتبطة بالمنتجات المصرفية بهدف توفير خدمات سهلة وسريعة للعملاء وترسيخ ثقتهم في الحصول على أفضل مستويات الأمان التي تتميز بها كافة خدمات ومنتجات بنك الكويت الوطني.

وأشار الخرافي إلى أن البنك ملتزم بتقديم الدعم اللازم للمؤتمرات والفعاليات التي تساهم في نشر المعرفة وزيادة الوعي حول التكنولوجيا المصرفية والتقنيات الحديثة التي تدعم حصول العملاء على تجربة مصرفية متميزة تتسم بأعلى معايير الأمان.

وكان بنك الكويت الوطني أول من أطلق خدمة الوطني للتحويل المباشر (NBK Direct Remit) باستخدام حلول شركة ريبل نت "RippleNet" التي توظف أحدث الوسائل التكنولوجية المبتكرة المعتمدة على تقنية الـبلوكتشين بهدف توفير تحويلات سريعة عبر الحدود للعملاء. وتتميز خدمة الوطني للتحويل المباشر بكونها خدمة سريعة ومتوفرة لجميع العملاء على مدار الساعة طوال أيام الأسبوع.



الكويت: جلوبل فاينانس تمنح بنك الكويت الوطني جائزة "أفضل بنك للخدمات المصرفية الخاصة" في الكويت

17.02.2019

منحت مجلة "جلوبل فاينانس" العالمية المتخصصة بنك الكويت الوطني جائزة "أفضل بنك للخدمات المصرفية الخاصة" في الكويت للعام 2019، وذلك للعام الخامس على التوالي.

وتعد مجلة جلوبل فاينانس التي تأسست عام 1987 ومقرها مدينة نيويورك من المجلات الاقتصادية الرائدة في نشر التقارير والتحليلات الاقتصادية المتخصصة من خلال إصدار أكثر من 50 ألف نسخة شهرياً يتم توزيعها في 188 دولة حول العالم.

واستندت المجلة إلى مجموعة من المعايير لاختيار البنوك الفائزة في مقدمتها استبيانها السنوي لأراء مسؤولين تنفيذيين وخبراء بالقطاع المصرفي وكذلك المعلومات التي تقدمها البنوك المرشحة للحصول على الجائزة للمجلة بالإضافة إلى مجموعة من الأبحاث الصادرة عن جهات مستقلة والتي تعتمد على مؤشرات ومعايير قابلة للقياس لتقييم أداء البنوك.

وتم تقييم أداء البنوك المرشحة للحصول على الجائزة هذا العام في تقديم الخدمات المصرفية الخاصة خلال الفترة من مطلع يوليو 2017 وحتى نهاية يونيو 2018.

وبهذه المناسبة، علّق نائب الرئيس التنفيذي - رئيس الخدمات المصرفية الخاصة للمجموعة في بنك الكويت الوطني السيد/ مالك خليفة بالقول "يمثل اختيار بنك الكويت الوطني كأفضل بنك للخدمات المصرفية الخاصة في الكويت للعام الخامس على التوالي، تأكيداً على ثقة العملاء في الخدمات والمنتجات المصرفية المتميزة التي يقدمها البنك وأدائه القوي وقدرته على مواجهة التحديات".

وأضاف خليفة أن العلاقات الطويلة والمميزة مع العملاء من الأسس الراسخة لدى البنك والتي تمنحه الريادة بالقطاع المصرفي محلياً وإقليمياً، ولاسيما في مجال الخدمات المصرفية الخاصة. كما استطاع البنك أن يحافظ على جودة خدماته المصرفية وذلك في إطار سعيه الدائم لتطوير المنتجات والأدوات الاستثمارية وذلك لتلبية احتياجات عملائه وحرصه على إرساء وتعزيز العلاقات معهم.

وأوضح خليفة أن بنك الكويت الوطني يتمتع بموقع متقدم لتوفير أفضل الحلول المصرفية الخاصة لعملائه بدعم من امتلاكه لأوسع شبكة فروع محلية وعالمية وتواجده في أهم عواصم المال والأعمال حول العالم إلى جانب تطوير منتجات متنوعة تغطي أكثر من سوق حول العالم بما يتناسب مع الطبيعة الاستثمارية للعملاء وملاءتهم المالية التي تحقق مصلحتهم.

وأعرب خليفة عن شكره وامتنانه العميق لما يوليه عملاء الوطني من ثقة كبيرة في البنك ولما يبذله فريق الخدمات المصرفية الخاصة في البنك الوطني، والتي كان لهما الدور الأكبر في حصول البنك على هذا اللقب للعام الخامس على التوالي.

وتمنح جائزة أفضل بنك للخدمات المصرفية الخاصة للبنوك التي تقدم خدمات ومنتجات متميزة تلبي احتياجات أصحاب الثروات الذين يسعون للحصول على منتجات وخدمات تساعدهم في المحافظة على ثرواتهم وتنميتها.

ويمكن الاطلاع على كافة المعلومات المتعلقة بالجوائز التي تمنحها مجلة جلوبل فاينانس العالمية المتخصصة من خلال موقعها الإلكتروني:  http://www.gfmag.com/
 



الكويت: بنك الكويت الوطني يحتفي بخريجي برنامج "التمويل التجاري" بالتعاون مع مؤسسة يورومني العالمية

17.02.2019

أقام بنك الكويت الوطني حفل تكريم لموظفيه الذين أنهوا البرنامج التدريبي المتخصص في مجال "التمويل التجاري"، والذي يقدمه البنك لموظفيه بالتعاون مع مؤسسة يورومني العالمية المتخصصة بالتدريب في هذا المجال.

وشهد الحفل حضور قياديو البنك الذين قاموا بتكريم الموظفين، وفي مقدمتهم الرئيس التنفيذي لبنك الكويت الوطني– الكويت السيد/ صلاح يوسف الفليج، ومدير عام الموارد البشرية لمجموعة بنك الكويت الوطني السيد/ عماد أحمد العبلاني ومدير عام مجموعة الخدمات المصرفية للشركات الأجنبية والنفط والتمويل التجاري السيد/ براديب هاندا.

وشارك في البرنامج 32 موظفاً مقسمين على مجموعتين، حيث حصلوا على تدريب مكثف لمدة ستة أشهر اجتازوا خلالها العديد من الاختبارات المهنية لاتمام متطلبات البرنامج، وتضمن البرنامج العديد من الموضوعات أهمها: أساسيات التمويل التجاري، التحصيل، خطابات الضمان، خطابات الائتمان، الائتمان الاحتياطي، هيكلة المنتجات التجارية، الامتثال في خطابات الاعتماد والضمانات، بالإضافة إلى غيرها من الجوانب والتفاصيل المتعلقة بعمليات التمويل التجاري.

وبهذه المناسبة قال مدير عام الموارد البشرية لمجموعة بنك الكويت الوطني السيد/ عماد العبلاني "يهدف بنك الكويت الوطني من تقديم البرنامج التدريبي المتخصص في مجال "التمويل التجاري" لموظفيه إلى تطوير مهاراتهم في مجال إدارة التمويل التجاري واطلاعهم على أحدث التقنيات والأساليب المهنية بما يسهم في خلق كوادر مصرفية تواكب أفضل المعايير والممارسات العالمية".

وأكد العبلاني على أن تصميم البرنامج التدريبي تم بالتعاون مع مؤسسة يورومني العالمية بحيث يلبي متطلبات تطوير الخدمات المصرفية المميزة التي تقدمها إدارة التمويل التجاري إلى قطاعات اقتصادية متنوعة مثل قطاع الاستيراد، المقاولات، أعمال البنى التحتية وغيرها من القطاعات، وهو ما يتطلب وجود موظفين محترفين وعلى درجة عالية من المهنية والكفاءة.

وأضاف العبلاني أن بنك الكويت الوطني يحرص دائماًعلى دعم موظفيه بشكل مستمر وتمكينهم وتأهيلهم عبر طرح البرامج التدريبية المتخصصة، والمصممة وفق معايير منهجية وعلمية لإعداد الكوادر المهنية المتخصصة، والتي يقدمها نخبة من أفضل خبراء العمل المصرفي الذين يقدمون خبراتهم لموظفي البنك من خلال تلك البرامج.

وأطلق بنك الكويت الوطني برنامجه التدريبي المتخصص في مجال التمويل التجاري كـأول برنامج من نوعه على مستوى القطاع المصرفي في الكويت، والمعتمد من معهد لندن المصرفي والمالي، والذي يعد واحداً من أعرق المؤسسات العالمية المتخصصة في مجال التعليم المهني، والخاصة بالخدمات المصرفية والمالية، بهدف تنمية مهارات العاملين في إدارة التمويل التجاري وتزويدهم بالخبرة في هذا المجال.

وتعد مؤسسة يورومني من أعرق المؤسسات العالمية المتخصصة في تقديم الخدمات التدريبية والتعليمية لنحو 95 بنكاً و 5 ألاف شركة حول العالم بالتعاون مع 60 ألف خبير ومتخصص قاموا بتقديم برامجها التدريبية خلال السنوات الخمس الأخيرة.

 



الكويت: بنك الكويت الوطني يفوز بجائزة "أفضل بنك في خدمة العملاء" لعام 2018 من سيرفس هيرو

13.02.2019

حاز بنك الكويت الوطني على جائزة أفضل بنك في مجال جودة خدمة العملاء بالكويت للعام 2018 ضمن مؤشر "سيرفس هيرو" لجودة الخدمة، وذلك للمرة الثامنة.

وشهد حفل تسليم الجوائز السنوية الذي أقامته مؤسسة سرفيس هيرو حضور الرئيس التنفيذي لبنك الكويت الوطني – الكويت السيد/ صلاح يوسف الفليج ورئيس مجموعة الخدمات المصرفية الشخصية السيد/ محمد خالد العثمان بالإضافة إلى حضور قيادات العديد من الشركات التي تعمل في قطاعات مختلفة بالسوق الكويتي.

ويعد مؤشر سيرفس هيرو شريكاً لمؤشر رضا العملاء الأمريكي ويتبع مبادئ الجمعية الأوروبية لإبداء الرأي وبحوث التسويق ESOMAR   كما يدعمه مجلس استشاري مستقل لضمان الالتزام بأفضل النتائج المحايدة والموضوعية بما يعكس بدقة آراء العملاء.

كما تستند الجائزة بنسبة 100% على تقييم العملاء لعدد 300 شركة من الشركات العاملة في الكويت. ويشمل المقياس ثمانية أبعاد للخدمات تتضمن: الثقة بالمنتج، سرعة الخدمة، جودة المنتج، السعر مقابل القيمة، موقع الشركة، سلوك الموظفين، مركز الاتصال، والموقع الالكتروني. كما يقوم المؤشر بقياس مستوى الرضا بصفة عامة والولاء والمقارنة مقابل المعايير المثالية.

وتعليقاً على حصول البنك على تلك الجائزة المرموقة قال الرئيس التنفيذي لبنك الكويت الوطني – الكويت السيد/ صلاح الفليج "مما لا شك فيه أننا نضع مستوى رضا العملاء في أولوية اهتماماتنا، وهذا الأمر يعتمد على دراسات عدة نقوم بها لكل منتج أو خدمة جديدة نطلقها، حيث يتولى فريق عمل مختص التعرف على ردود الفعل من قبل العملاء وبالتالي تقييم مستوى الجودة والخدمة المقدمة والعمل على أي ثغرات إن وجدت. الدراسات التي نقوم بها قبل وبعد إطلاق أي خدمة أو منتج جديد، تلعب دوراً أساسياً في تقديم أفضل خدمة للعملاء، لأنها تعرفنا عن قرب على اهتماماتهم وتطلعاتهم. وهذا يعتمد أيضاً بالدرجة الأولى على خطة عمل ترتكز على احترافية عالية من قبل الموظفين".

وتابع الفليج قائلاً:"لدينا خطة واضحة وفريق عمل محترف، والأهم التنسيق الدائم بين كافة الأقسام والإدارات من أجل توفير أفضل خدمة للعملاء. ونصب تركيزنا أيضاً على توفير بيئة عمل مميزة، ويساهم برنامج "أنا الوطني" في تحقيق هذا الأمر."

وأضاف الفليج قائلاً بأنه يتم العمل بشكل مستمر على تحفيز الموظفين لتقديم أفضل خدمة للعملاء، وذلك ليس فقط من خلال الاعتماد على الدورات التدريبية التقليدية فحسب، بل أيضاً عن طريق ابتكار وسائل جديدة مميزة للتواصل مع الموظفين وتقديم أفضل الخبرات لهم بأساليب حديثة وخارجة عن المألوف.

هذا وكان بنك الكويت الوطني قد أطلق في الفترة الأخيرة العديد الخدمات والمنتجات المصرفية التي اتسمت بمستوى مرتفع من الجودة والتي حازت على ثقة العملاء، وأبرز تلك الخدمات تتمثل في التحديثات على خدمة الوطني عبر الموبايل، ومنها خدمة تعقب التحويلات المالية التي تمكن العميل من تعقب معاملة تحويل الأموال في أي وقت ومن أي مكان من خلال خطوات بسيطة بمجرد تسجيل الدخول إلى برنامج خدمة الوطني عبر الموبايل واختيار سجل كشف الحساب والاطلاع على حالة الحوالة المالية.

ويمكن الاطلاع على كافة المعلومات المتعلقة بالجوائز التي تمنحها مؤسسة سيرفس هيرو من خلال موقعها الإلكتروني:  https://www.servicehero.com/ar/?country=kw
 



الكويت: أكاديمية بنك الكويت الوطني تستقبل الدفعة 21 من المتدربين للسنة العاشرة على التوالي

13.02.2019

استقبل بنك الكويت الوطني الدفعة الواحد والعشرين من الموظفين الجدد في برنامجه السنوي «أكاديمية الوطني» الذين اجتازوا بنجاح شروط ومعايير الاختيار لهذا البرنامج المكثّف والمصمم خصيصاً لحملة الشهادات الجامعية من الكوادر الكويتية الشابة.

ويندرج البرنامج الذي يمتد لنحو 10 سنوات ضمن إطار استراتيجية الوطني الهادفة إلى استقطاب وتوظيف الكفاءات الوطنية، وتطوير وتأهيل الكوادر من حديثي التخرج، واستقطابهم للعمل في القطاع المصرفي.
وكان في استقبال المتدربين الجدد القيادات التنفيذية للبنك ومسئولي إدارة المواهب والتدريب والتطوير.
ومن جهته قال مدير عام الموارد البشرية لمجموعة بنك الكويت الوطني السيد/ عماد أحمد العبلاني "إن أكاديمية الوطني تعد أحد المبادرات التي يفخر بها البنك ضمن استراتيجيته الرامية إلى إعداد قيادات مصرفية وطنية متميزة".

وأضاف العبلاني أن الأكاديمية تعنى باختيار المواهب وتطوير مهاراتهم إلى جانب اطلاعهم على هيكل عمل البنك وثقافته من أجل تعزيز فرص تطورهم الوظيفي في المستقبل.

وأوضح العبلاني أن الاكاديمية تختار الشباب المؤهلين وتقوم على إعدادهم من أجل الالتحاق بالبنك، حيث تقدم لهم التدريب التقني والعملي اللازم خلال المحاضرات والتدريب العملي المكثف بهدف غرس حب المعرفة لدي المتدربون لتعلم كل ما هو جديد في القطاع المصرفي.

وأوضح أن برنامج الأكاديمية تم تصميمه وفق أعلى التقنيات التدريبية، حيث يعد الأول من نوعه على مستوى القطاع الخاص في الكويت في مجال التدريب والتأهيل للكوادر الوطنية الشابة.

ودعا العبلاني المشاركين في البرنامج إلى بذل الجهد والتفاني في العمل لتحقيق التميز والتفوق بما يمهد الطريق للتطور الوظيفي وتقلد المناصب القيادية، لافتاً إلى أن نظام البنك الوطني يشجع كل الموظفين على استكمال دراستهم للدرجة الأعلى واستمرارهم في تنمية وتطوير مهارتهم وخبراتهم.

الجدير بالذكر أن البرنامج التدريبي للأكاديمية يمتد لمدة أربعة أشهر، ويشمل مختلف جوانب العمل المصرفي، مثل المبادئ المصرفية، وإدارة المخاطر، والمحاسبة المالية، والتسويق، والتفاوض، والإقراض الاستهلاكي والتجاري، وعمل الفرق بالإضافة إلى التدريب العملي الميداني للمشاركين في مختلف إدارات البنك، وإشراك مدربين معتمدين عالمياً لتمكين موظفيه من كسب المهارات المصرفية المتخصصة.

وتعكس الأكاديمية رؤية الوطني في وضع مبدأ التنمية المستدامة للموارد والكوادر البشرية في مقدمة أولوياته، بوصفه هدفاً استراتيجياً ومسؤولية مشتركة بين الدولة ممثلة بأجهزتها المختلفة والقطاع الخاص.

وتم افتتاح أكاديمية الوطني في العام 2008 بهدف تمهيد الطريق للخريجين الجامعيين الجدد من الشباب الكويتي للالتحاق بالعمل في قطاع الخدمات المصرفية، وتوفر الأكاديمية للخريجين أفضل البرامج التدريبية التي تم وضعها بالتعاون مع أكبر المؤسسات والجامعات حول العالم لتواكب متطلبات سوق العمل.
 



الكويت: بنك الكويت الوطني يهدي الكويت أغنية "إيقاع قلوبنا وطني" بمناسبة الأعياد الوطنية

12.02.2019

أطلق بنك الكويت الوطني عملاً غنائياً وطنياً يهديه إلى الكويت بعنوان "إيقاع قلوبنا وطني" في مبادرة بمناسبة الاحتفالات بالعيد الوطني وذكرى التحرير. ويجسد العمل معاني الفخر بالهوية الوطنية والاعتزاز بالثقافة المحلية والعادات الاجتماعية.

ويبث العمل الغنائي عبر كافة وسائل الإعلام المرئية والمسموعة إلى جانب قنوات التواصل الاجتماعي وصالات السينما في الكويت طوال فترة الاحتفالات بالأعياد الوطنية.

ويشارك في هذا العمل الغنائي المصوّر شخصيات فنية كويتية لها دور فاعل في اثراء الحياة الفنية والفكرية والابداعية في الكويت مثل الفنان نبيل شعيل وسليمان القصار ومحمد الجاسم وعبدالله طارق وطلال الصيدلاني. وقام بإخراج هذا العمل المخرج سليم الترك، كما قام الفنان بشار الشطي بتأليف وتلحين العمل.

وتضمن مشاهد تعكس معاني الفخر والاعتزاز الوطني وربطها بإيقاعات التراث الكويتي لتعكس رسالة واضحة تنقل إلينا زخم هذا التراث وتعزز ارتباطنا به وتؤكد على أن هذا التنوع في التراث يلتقي ويتوحد في شيء واحد وهو حب الكويت.

وقالت مساعد مدير عام إدارة العلاقات العامة في بنك الكويت الوطني منال فيصل المطر إن البنك الوطني ينتظر هذه المناسبة الوطنية في شهر فبراير من كل عام لتكون فرصة لمشاركة المجتمع الذي ينتمي إليه فخره واعتزازه بالوطن. ويهدي البنك الوطني هذه الأغنية إلى الكويت وشعبها لأننا نؤمن بأن مسؤوليتنا الاجتماعية تبدأ بالمشاركة الإنسانية الحقيقية مع مجتمعنا من خلال كل ما من شأنه تعزيز الانتماء والارتباط بالوطن والثقافة الاجتماعية التي تميّزنا وتعبر عن تاريخنا وتقاليدنا المتأصلة.

وأشارت المطر إلى أن البنك الوطني يعتز بواجبه الاجتماعي كما يعتز بدوره المصرفي الريادي الذي نجح من خلاله في خدمة الكويت في عدة محطات وطنية رئيسية. ويأتي هذا العمل الغنائي في إطار برنامج البنك الوطني للاحتفال بالأعياد الوطنية، كما أنه في هذه المناسبة يزين البنك الوطني مقره الرئيسي بألوان علم الكويت. 

كما يندرج هذا العمل الغنائي الوطني ضمن مبادرات البنك الوطني الخاصة بالأعياد الوطنية على غرار مبادرة "وطني الكويت" و"باقون" و"اطلع لايف" والاوبريت الغنائي الضخم "حبيبتي يا كويت" الذي تم إطلاقه قبل سبع سنوات، وتضمن لوحات استعراضية تتحدث عن المراحل المتعاقبة لنشأة وارتقاء الكويت ونهضتها والتي أدتها مجموعة تضم 24 طفلاً من أطفال الكويت الموهوبين والمبدعين.
 



الكويت: بنك الكويت الوطني وجمعية الهلال الأحمر يدعمان الأسر المحتاجة في حملة "كسوة الشتاء"

08.02.2019

قام بنك الكويت الوطني وجمعية الهلال الأحمر الكويتية بجولات وزيارات ميدانية ضمن حملة "كسوة الشتاء" شملت الأسر مختلفة في منطقتي الصليبية  وجليب الشيوخ .

وتستهدف الحملة دعم الأسر ذوي الدخل المحدود ومنحهم ما تحتاجونه من مساعدات لتحسين وضعهم المعيشي والتكيّف مع فصل الشتاء. وجال المتطوعون  على  بيوت الأسر حيث تعرفوا على أفرادها بهدف تأمين ما ينقصهم من الضروريات الحياتية بالإضافة إلى البطانيات والدفايات  ليتسنى لهم التكيّف مع فصل الشتاء أسوة  بباقي الأسر في الكويت.

وبهذه المناسبة، أثنى رئيس فريق ادارة العلاقات العامة في بنك الكويت الوطني طلال التركي على الشراكة الاستراتيجية التي تجمع بنك الكويت الوطني بجمعية الهلال الأحمر الكويتية، وبالدور الذي تقوم به الجمعية والمساعدات والمبادرات التي تقودها على المستوى الانساني والخيري. 

وأوضح التركي بأن حملة "كسوة الشتاء"  لدعم الأسر محدودة الدخل تهدف إلى وضع امكانياتها دعماً للعائلات المتعففة وتمكينها اجتماعيا لاسيما في المناطق ذات الكثافة السكانية  والتي يحتاج أفرادها  للوقوف بجانبهم ومساعداتهم لتحسين وضعهم المعيشي وافساح المجال أمام أطفالهم الفرح والإيمان بأن الحياة دائما تخبئ الأفضل .

ولفت التركي إلى أن بنك الكويت الوطني يبقى الداعم الأكبر للمبادرات الانسانية ويعتز بأن يكون شريكاً دائما لجمعية الهلال الأحمر. كما أن  هذه المبادرة هي جزء لا يتجزأ من شراكتنا  مع جمعية الهلال الأحمر  واستمرار لمبادراتنا المجتمعية والخيرية  المشتركة التي تصب بنفس الإطار وتهدف إلى دعم المحتاجين على مدار العام.

وتأتي مساهمة بنك الكويت الوطني في هذه المبادرة انطلاقاً من التزامه بواجبه الاجتماعي ومن حرصه على أن يوّسع  نطاق  برامجه في مجال المسؤولية الاجتماعية.

ويحافظ بنك الكويت الوطني على موقعه القيادي بين المؤسسات المصرفية في القطاع الخاص على الصعيد الإنساني، من خلال التزامه بدعم الهيئات والجمعيات الإنسانية والمبادرات الاجتماعية على اختلاف أهدافها على غرار جمعية الهلال الأحمر الكويتي والتي لها بصمات إنسانية واضحة وتضطلع بدور كبير في هذا المشروع.
 



الكويت: بنك الكويت الوطني ينظم فعالية خاصة لمشاركة العملاء بالخدمات الرقمية المتطورة التي أطلقها مؤخراً

07.02.2019

في ظل سعيه الدائم إلى التواصل مع العملاء وتقديم أفضل خدمة مصرفية لهم، ينظم بنك الكويت الوطني فعالية مميزة في الأفنيوز Phase 2، تستمر ليوم السبت 9 فبراير ويعرض خلالها أحدث الحلول المصرفية الرقمية المبتكرة والمصممة لجميع احتياجات العملاء.

تم إطلاق الفعالية أمس الأربعاء 6 فبراير، حيث تم عرض الخدمات الرقمية الجديدة المتطورة التي أطلقها البنك مؤخراً، فضلاً عن الإجابة على كافة الاسئلة والاستفسارات. وقد حضر الافتتاح إدارات مختلفة من بنك الكويت الوطني وتم ايضاً الإعلان عن سحب سيتم على ساعتين ذكيتين، والسحب مخصص لعملاء بنك الكويت الوطني الذين سيشاركون في الفعالية وسوف يتم السحب على الساعتين الذكيتين يوم الخميس 14 فبراير، بحضور ممثل عن وزارة التجارة والصناعة وسيعلن عن اسم الفائز من خلال حساب الانستغرام الخاص ببنك الكويت الوطني.

متحدثاً عن الفعالية والخدمات الرقمية المتطورة التي أطلقها البنك مؤخراً أعلن السيد/ محمد العثمان مدير عام مجموعة الخدمات المصرفية الشخصية في بنك الكويت الوطني قائلاً:" يحرص بنك الكويت الوطني على توفير أحدث التقنيات والخدمات التكنولوجية الآمنة لعملائه، ومن هذا المنطلق يسعى البنك باستمرار إلى تحديث برنامج خدمة الوطني عبر الموبايل، حيث أطلق البنك مؤخراً مجموعة من الخدمات والتحديثات الجديدة التي تهدف إلى توفير الخدمات المصرفية بطريقة سهلة وآمنة للعملاء لإدارة حساباتهم والقيام بالعديد من المعاملات المصرفية بسرعة وسهولة ومن دون الحاجة إلى زيارة الفرع وحتى خلال السفر".

وأضاف العثمان قائلاً:" أردنا تنظيم هذا الحدث لكي نتشارك مع العملاء ونعرّفهم أكثر على هذه الخدمات التي أطلقناها منذ فترة وبالتالي لنسمح لهم أيضاً بتجربة الخدمات والإجابة على استفساراتهم. وكالعادة أردنا أيضاً مكافأة العملاء، لذا نقدم لهم فرصة الفوز بساعة ذكية، وكل ما عليهم فعله هو زيارة الجناح الخاص ببنك الكويت الوطني والذي سيستمر حتى يوم السبت 9 فبراير والاستفسار عن كيفية المشاركة للدخول في السحب".

وتابع العثمان قائلاً:" حرصنا على تعريف العملاء أكثر بالخدمات المتعددة التي أطلقناها في الفترة الأخيرة وعلى التحديثات التي تمت على برنامج خدمة الوطني عبر الموبايل. إضافة إلى التحديثات الجديدة على جهاز السحب الآلي والإيداع النقدي، حيث بات بإمكان العملاء الحصول على خدمات متنوعة ومنها: السحب النقدي من دون بطاقة السحب الآلي وذلك من خلال استخدام البطاقة المدنية أو رقم  الهاتف النقال، فضلاً عن سحب وإيداع الأموال بلمسة واحدة ومن دون إدخال البطاقة في الجهاز من خلال بطاقة NBK Tap & Pay للسحب الآلي أو أي بطاقة سحب آلي مدعّمة بتقنية التواصل قريب المدى. وهذا كله كي نجعل من التجربة المصرفية للعملاء أكثر راحة وسهولة".

هذا وكان بنك الكويت الوطني قد أطلق في الفترة الأخيرة العديد من التحديثات على خدمة الوطني عبر الموبايل، ومنها خدمة تعقب التحويلات المالية التي تمكن العميل من تعقب معاملة تحويل الأموال في أي وقت ومن أي مكان من خلال خطوات بسيطة بمجرد تسجيل الدخول إلى برنامج خدمة الوطني عبر الموبايل واختيار سجل كشف الحساب والاطلاع على حالة الحوالة المالية.

كذلك أطلق البنك خدمة الاستقطاع الشهري من خلال برنامج خدمة الوطني عبر الموبايل، حيث بات بإمكان العملاء القيام بتحويلات متكررة إلكترونياً عن طريق إنشاء استقطاعات شهرية مع إمكانية تعديلها أو حذفها بخطوات بسيطة.

ويقدم الوطني أيضاً خدمة المدفوعات الإلكترونية e-Payments للعملاء والتي تمكنهم من الدفع والتسوق من خلال برنامج خدمة الوطني عبر الموبايل لجهات متعددة مثل شركات الاتصالات، التسهيلات التجارية ووسائل الترفيه. 

فيما أطلق البنك خدمة الوطني للدفع السريع من خلال برنامج خدمة الوطني عبر الموبايل والتي توفر طريقة فورية لاستلام الأموال أو سداد الفواتير أو حتى تسديد مبلغ مستحق لأحد الأصدقاء في أي وقت وحتى خلال عطلة نهاية الأسبوع والعطلات الرسمية.

ولأول مرة في الكويت أتاح البنك للعملاء خدمة تفعيل الحسابات المجمدة بشكل فوري من خلال خطوات بسيطة عن طريق تسجيل الدخول إلى برنامج خدمة الوطني عبر الموبايل واختيار "تفعيل الحسابات المجمّدة" من قائمة "الخدمات الشخصية".

وبات بإمكان العملاء أيضاً تحديث رقم الهاتف أو عنوان البريد الإلكتروني من خلال برنامج خدمة الوطني عبر الموبايل بكل سهولة ومن دون الحاجة إلى زيارة الفرع.

ويوفر برنامج خدمة الوطني عبر الموبايل فرصة آمنة لإدارة الأموال بكل سهولة وفي أي وقت، حيث يسمح للعملاء القيام بالمعاملات المصرفية المختلفة بأي وقت ومنها فتح حساب جديد، الاطلاع على المعاملات التي تمت على الحساب والبطاقات الائتمانية، الاطلاع على مجموع نقاط مايلز الوطني ونقاط برنامج مكافآت الوطني، سداد مستحقات البطاقات الائتمانية والفواتير الإلكترونية المختلفة، تحديد مواقع فروع الوطني ومواقع أجهزة الوطني للسحب الآلي والإيداع النقدي في الكويت، فضلاً عن تقديم طلب كشف حساب ودفتر شيكات وغيرها من الأمور.

كذلك يتضمن البرنامج العديد من الخدمات ومنها إدارة البطاقات أثناء السفر وزيادة الحد الشهري للتحويلات المصرفية، مما يجعل خدمة الوطني عبر الموبايل خير صديق أثناء السفر.

ويسعى بنك الكويت الوطني دائماً إلى تقديم الحلول المصرفية المتكاملة والمتطورة للعملاء، حيث يحرص على توسيع باقة المنتجات والخدمات وتوفير حلول دفع سهلة وآمنة، تتماشى مع جميع احتياجات العملاء ومتطلباتهم المصرفية.

وكان بنك الكويت الوطني أول من أطلق خدمة الوطني للتحويل المباشر (NBK Direct Remit) باستخدام حلول شركة ريبل نت "RippleNet" التي توظف أحدث الوسائل التكنولوجية المبتكرة المعتمدة على تقنية الـبلوكتشين بهدف توفير تحويلات سريعة عبر الحدود للعملاء. وتتميز خدمة الوطني للتحويل المباشر بكونها خدمة سريعة ومتوفرة لجميع العملاء على مدار الساعة طوال أيام الأسبوع.



الكويت: بنك الكويت الوطني يختتم مشاركته في منتدى مجلس التعاون الخليجي لاستراتيجيات الطاقة الخامس

06.02.2019

اختتم بنك الكويت الوطني مشاركته في منتدى مجلس التعاون الخليجي لاستراتيجيات الطاقة الخامس الذي عقد أمس الثلاثاء الموافق 5 فبراير 2019 بالتعاون مع مجلة "بتروليوم إيكونوميست" العالمية المختصة في شؤون الطاقة.
وشهد المنتدى حضور نائب الرئيس التنفيذي لمجموعة بنك الكويت الوطني السيدة/ شيخة البحر والرئيس التنفيذي لبنك الكويت الوطني –الكويت السيد/ صلاح الفليج.
وخلال حلقة نقاشية ضمن فعاليات المنتدى قال مدير عام مجموعة الخدمات المصرفية للشركات الأجنبية والنفط والتمويل التجاري لمجموعة بنك الكويت الوطني السيد/ براديب هاندا:" إن بنك الكويت الوطني لديه التزام قوي بقطاع النفط والغاز ويتطلع دائماً إلى دعم هذا القطاع الاستراتيجي بشكل مستمر لتمكينه من تحقيق رؤية 2040".
وأضاف أن بنك الكويت الوطني لديه الأفضلية في قيادة عمليات التمويل الرئيسية لقطاعات النفط والغاز في كل من الكويت والمنطقة والتي من بينها مشروع الوقود البيئي البالغ قيمة تمويل الشريحة الأولى منه 1.2 مليار دينار كويتي بالإضافة إلى تمويل محطة استيراد الغاز الطبيعي المسال البالغ قيمته 390 مليون دينار كويتي وكذلك مشروع مصفاة الدقم في سلطنة عمان البالغ تكلفته 4.6 مليار دولار حيث تم تمويل قرابة ثلث المشروع عبر البنوك الكويتية حيث تولى بنك الكويت الوطني دور وكيل التسهيلات الائتمانية لشريحة التمويل التجاري الدولي.
وأوضح هاندا أن النفقات الرأسمالية لمؤسسة البترول الكويتية على مدى 5 سنوات المقبلة تبلغ 114 مليار دولار إضافة إلى 394 مليار دولار حتي العام 2040 ليبلغ بذلك اجمالي النفقات الرأسمالية حتى عام 2040 نحو 508 مليار دولار.
وأكد على أن عدداً من مشروعات الشراكة بين القطاعين العام والخاص بانتظار مرحلة تقديم العروض منها مشروع محطة الزور الشمالية المرحلة الثانية والثالثة بقدرة إنتاجية 2700 ميغاوات بالإضافة إلى مشروع محطة الخيران المرحلة الأولى بقدرة إنتاجية 1800 ميغاوات.
وأوضح أن السيولة الكبيرة التي يتمتع بها القطاع المصرفي الكويتي يمكن الاستفادة منها في تمويل المشاريع الاستراتيجية في القطاع النفطي، مشيراً إلى أن فرص التمويل المتاحة لهذه المشاريع وفيرة في ظل انخفاض أسعار النفط ونسب العجز في الميزانية المتوقعة.
 وضمن فعاليات المنتدى استضافت حلقة نقاشية مدير عام الخدمات المصرفية الاستثمارية في شركة الوطني للاستثمار السيد/ راني نبيل سلوانس الذي أكد على أن الية تمويل المشاريع النفطية تعتبر من أهم التحديات التي تواجه القطاع النفطي الكويتي نسبة لما يمثله ذلك من بحث لإيجاد الهيكل المناسب للتمويل سواء من خلال القروض البنكية المباشرة أو من خلال طرح أدوات الدين في السوق العالمية.
واستعرض سلوانس أهم تحديات السوق والتي قد تواجهها مؤسسة البترول وشركاتها التابعة للحصول على التمويل ومن أهمها الوقت الذي يستغرق للحصول على الموافقات الرسمية اللازمة للتمويل، والقيود الرقابية الخاضعة على القطاع المصرفي الخاصة بعمليات التمويل، ومتطلبات المستثمرين الدوليين الصارمة في عمليات التمويل فيما يتعلق بالضمانات ومتطلبات المحاسبة والإفصاح وحوكمة الشركات.
وأشار سلوانس إلى أن دول مجلس التعاون الخليجي تحتاج إلى ما يقارب 320 مليار دولار للأنفاق على مشاريع النفط والغاز على مدار السنوات الخمس المقبلة، فيما تقدر استثمارات منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا في قطاع الطاقة بمبلغ 611 مليار دولار لفترة الخمس سنوات بحسب توقعات المؤسسة العربية للاستثمارات البترولية (أبيكورب).
وحول مدى قدرة البنوك الكويتية على دعم وتمويل المشاريع الضخمة في قطاع النفط والغاز في الكويت قال سلوانس:" ان قطاع البنوك الكويتي لديه المتانه المالية المطلوبة والقدرة الكبيرة على تمويل المشاريع النفطية، فضلا عن ان هناك إيجابيات عدة للتمويل تجعل الاقتراض المحلي أفضل من الخارجي والتي منها معدل سعر الخصم الذي يعد مناسباً ومجزيا في الوقت الراهن."
 



الكويت: بنك الكويت الوطني يعلن عن الفائز بجائزة الـ 125 ألف دينار كويتي في سحب الجوهرة الشهري

04.02.2019

أعلن بنك الكويت الوطني عن اسم الفائز في السحب الشهري لحساب الجوهرة لشهر يناير، حيث فاز عبد المحسن فرحان الفرحان بمبلغ 125 ألف دينار كويتي، وقد تم الإعلان عن اسم الفائز عبر إذاعة نبض الكويت FM 88.8 وبحضور ممثل عن وزارة التجارة والصناعة، إلى جانب ممثلي بنك الكويت الوطني.

علماً انه تم الإتصال مباشرة على الهواء بالفائز، حيث أعلن عن سعادته بهذه الجائزة ومتوجهاً بالشكر إلى بنك الكويت الوطني.

ويدخل عملاء الجوهرة تلقائياً في السحب على جوائز بقيمة 5,000 دينار كويتي أسبوعياً و125 ألف دينار كويتي شهرياً والجائزة الكبرى بقيمة 250 ألف دينار كويتي ربع سنوياً، حيث أن كل 50 دينار كويتي يقوم العميل بإيداعها في حساب الجوهرة تمنحه فرصة ليكون الفائز التالي. علماً بأن الحد الأدنى لفتح الحساب هو 400 دينار كويتي والحد الأقصى للمبلغ الذي يمكن الاحتفاظ به في الحساب هو 500,000 دينار كويتي. وفي حال عدم قيام العميل بعملية سحب نقدي أو تحويل من حساب الجوهرة خلال الفترة المطلوبة، فان فرص الفوز تتضاعف مقابل كل 50 دينار كويتي في الحساب.

وتعقيباً على السحب الشهري أعلنت أشواق أبو حديدة من الخدمات المصرفية الشخصية في بنك الكويت الوطني قائلة:"يقدم حساب الجوهرة للعملاء فرصة مميزة للادخار والربح في الوقت ذاته، ونبارك للفائز في الجائزة الشهرية لمبلغ 125 ألف دينار كويتي، علماً ان فرص الفوز متاحة أمام جميع عملاء حساب الجوهرة".

وتابعت أبو حديدة قائلة:" بالإمكان افتتاح حساب الجوهرة بكل سهولة من خلال زيارة أقرب فرع لبنك الكويت الوطني أو من خلال خدمة الوطني عبر الانترنت وخدمة الوطني عبر الموبايل. علماً أن على العميل إيداع مبلغ 400 دينار كويتي في حساب الجوهرة وكل 50 دينار كويتي تمنحه فرصة واحدة لدخول السحب، وفرص الفوز تتضاعف عند المحافظة على الحساب من دون سحب أو تحويل".

وأضافت أبو حديدة قائلة بأن حساب الجوهرة يوفر الخدمات والمزايا المتعددة للعملاء ومنها بطاقة Visa للسحب الآلي المجانية، إدارة الحساب من خلال خدمة الوطني عبر الإنترنت وخدمة الوطني عبر الموبايل وغيرها.

ويقدم بنك الكويت الوطني منذ العام 2012 مكافآت لعملائه من خلال السحوبات الأسبوعية والشهرية وربع السنوية لحساب الجوهرة، بجوائز تبلغ قيمتها الإجمالية 2,200,000 دينار كويتي سنوياً.

إلى جانب تقديمه أفضل الخدمات المصرفية وأكثرها تطوراً وأماناً، يحرص بنك الكويت الوطني على التقديم للعملاء مجموعة متنوعة من العروض والمكافآت والجوائز التي تمتد على مدار العام وتتماشى مع اهتمامات جميع العملاء.
 



الكويت: بنك الكويت الوطني يحقق حلم "جون"

31.01.2019

يواصل بنك الكويت الوطني تحقيق أحلام الأطفال المصابين بالسرطان ضمن مبادرته "أحلم أن أكون" المستمرة منذ خمس سنوات، وقام بمساعدة جون دانييل على تحقيق حلمه وشغفه بالغناء.

يبلغ جون من العمر خمس سنوات ويتلقى علاجه حالياً في مستشفى بنك الكويت الوطني للأطفال. وقد تواصلت ادارة العلاقات العامة في البنك الوطني مع الشاب الموسيقي الصاعد زاك الموسوي وفرقته الموسيقية وعرّفتهم على جون واتفقا على تحضير مفاجأة له وإقامة وصلة فنية أمام أصدقائه والطاقم الطبي في مستشفى بنك الكويت الوطني ليتسنى لجون تحقيق حلمه بالغناء مع فرقة موسيقية وأمام محبيه.

وفاجأ الموسوي جون في المستشفى حيث عرف له أغانيه المفضلة بينما قام جون بأدائها باحترافية مستمتعاً بالموسيقى. كما قامت ادارة العلاقات العامة بمفاجأته بتقديم زي شخصيته الكرتونية المفضلة إلى جانب  مجسم لها ومجسم آخر لجون مما أثر به كثيراً وجعله يشع فرحاً طوال الحفل.

وقد استمتع اصدقاء جون في المستشفى بعرض غير مسبوق تستضيفه المستشفى للمرة الاولى، ومما لاشك بأنه ترك صدى ايجابيا سيبقى الجميع يتحدث عنه لوقت طويل. أما جون فقد قدم باقة من اغانيه المفضلة وغنى من كل قلبه مستمتعاً بالتصفيق والتشجيع.

وفي هذه المناسبة، قالت مسؤولة العلاقات العامة في بنك الكويت الوطني جوان العبدالجليل "في كل مرة نحقق فيها حلم طفل نفخر بمبادرتنا ونعتز بها اكثر. إن احلام الأطفال لا تقدر بثمن ومساهمتنا في تحقيقها هو أهم انجاز لنا ضمن مسؤوليتنا الاجتماعية.

تحقيق أحلام الأطفال مستمر مع البنك الوطني منذ خمس سنوات حققنا خلال هذه الفترة أحلام عشرات الأطفال ولا زلنا نطمح لتحقيق أحلام أطفال أكثر لأن مسؤوليتنا تجاههم هي أن نجعلهم سعداء ويحييون حياة جميلة يستحقونها.

وتحدثت العبدالجليل عن الطفل جون حيث قالت إنه يتمتع بشخصية مميزة ويصعب على من يراه أن لا يحبه، فلديه ابتسامة ساحرة وحضور مميز وحب كبير للحياة وقوة في مقاومة المرض تكاد لا تراها في سواه. إن رؤية جون على المسرح يغني ويحقق حلمه انجاز جديد يحسب لمبادرة احلم ان أكون، فنحن في بنك الكويت الوطني مستمرون برسالتنا مع الاطفال، ومؤمنون بأن ابتسامة طفل بتحقيق حلمه توازي أهمية تلقيه العلاج إن لم يكن أكثر. كما أننا ملتزمون بمراعاة الظروف النفسية للمرضى لأننا مؤمنون بأنهم أقوياء كفاية لتحدي المرض وبأن ما يحتاجونه فقط هو فرصة لإظهار قوتهم ومقاومتهم الرائعة.

وتابعت العبدالجليل "اليوم أصبح لدينا في مستشفى الوطني مغنياً شغوفاً اسمه جون، سيملئ عالمنا موسيقى جميلة ونحن سعداء لفرحه، على امل أن يتحقق الحلم الأكبر بشفائه تماماً من المرض."

وأضافت العبدالجليل "نحن في مبادرتنا نتطلع إلى لقاءات مقبلة مع أطفال جدد على أمل أن نساهم بإضافة كل ما هو إيجابي لهم ومساعدتهم على تخطي ألمهم ليشرقوا من جديد أطفالاً أصحاء وسعداء. "

ويقوم بنك الكويت الوطني بهذه المبادرة بالتعاون مع المؤسسات المتخصصة بالعناية بالأطفال في الكويت وفي مقدمها مستشفى البنك الوطني وبيت عبدالله وجمعية رعاية الأطفال في المستشفيات "كاتش" المتخصصة في رعاية الأطفال الذين يعانون من أمراض مزمنة في المستشفيات الحكومية.

هذا ويحفل سجل البنك الوطني بالعديد من المبادرات الريادية الانسانية والاجتماعية. ويسعى البنك إلى توفير مختلف سبل الدعم للأطفال ، إلى جانب قيامه بصورة مستمرة بتنظيم العديد من الزيارات إلى المؤسسات الانسانية التي تعنى بالأطفال بهدف تكريس ثقافة خدمة المجتمع وتعزيز الوعي بالمسؤولية الاجتماعية، وهو نهج لطالما تميز به البنك الوطني ويسعى دوماً إلى نشره.
 



الكويت: بنك الكويت الوطني راع بلاتيني لمعرض الصنّاع "ميكر فير الكويت" 2019

30.01.2019

يقدم بنك الكويت الوطني رعايته البلاتينية  لمعرض الصنّاع العالمي "ميكر فير الكويت" 2019 الذي سينطلق يوم الثلاثاء 5 فبراير2019  في أرض المعارض القاعة (8) في منطقة مشرف، وذلك في إطار حرصه على تشجيع وتعزيز دور الصناعة المحلية وتشجيع الشباب الصناعيين ومشاريعهم المبتكرة كجزء من مسؤوليته تجاه تنمية المجتمع.

وتنظم المعرض الشركة الكويتية للاستثمار برعاية صاحب السمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح، وبحضور وزير التجارة والصناعة خالد الروضان ويستمر لمدة خمسة أيام لغاية يوم السبت 9  فبراير 2019.

ويشارك بنك الكويت الوطني في فعاليات المعرض من خلال ركنه الخاص بمجموعة من النشاطات والمسابقات للرواد تتضمن جوائز قيمة وتعكس المحتوى البيئي لشعار المعرض. كما يشارك بنك الكويت الوطني أيضاً في اللجنة التحكيمية للمعرض والتي ستختار أفضل المشاريع في مجال التصنيع.

وقالت مساعد مدير عام إدارة العلاقات العامة في بنك الكويت الوطني منال فيصل المطر إن دعم بنك الكويت الوطني لمعرض الصنّاع  العالمي يستمر للعام الثالث على التوالي وهو يأتي انطلاقاً من إيمانه  بأهمية دعم الشباب المبدع في مختلف المجالات لاسيّما الصناعة التي تكتسب بعدا اقتصاديا وتنموياً جديداً.

ولفتت المطر إلى أن المسؤولية الاجتماعية للبنك والتي تتخذ في كل عام بعداً جديدا في الاستدامة تلتقي مع شعار المعرض لهذا العام الذي يدمج بين الصناعة والحفاظ على البيئة في محتوى توعوي وترشيدي نحو استخدامات أكثر صديقة للبيئة.

كما ركزت المطر على أهمية مشاركة الشباب والصناع في المعرض الذي يتسم بصبغة عالمية ويكتسب سمعة دولية واسعة الانتشار، ونوّهت بمواصلة التعاون مع الشركة الكويتية للاستثمار ومواصلة النجاح في معرض الصناع سوياً.

كما اعتبرت المطر أن مشاركة البنك في اللجنة التحكيمية للمعرض هي فرصة الاطلاع عن كثب على المواهب الشابة المتنافسة في المعرض ودعمها من خلال دورنا الطليعي في المسؤولية الاجتماعية.

وتجدر الاشارة إلى أن معرض الصناع "ميكر فير" هو معرض عالمي أميركي واسع الانتشار وتستضيفه الكويت للعام الثالث على التوالي ويهدف إلى تشجيع فكرة التصنيع لدى أفراد المجتمع ويتطلع إلى أن يتحول إلى فرصة داعمة لصحاب المشاريع الصغيرة  من كويتيين وعرب.
 



الكويت: بنك الكويت الوطني رعى مهرجان فلير الرياضي في جامعة الخليج

29.01.2019

قدم بنك الكويت الوطني رعايته لمهرجان فلير الرياضي للعام الثالث على التوالي كشريك استراتيجي للحدث الذي نظمه نادي "فلير فتنس" في جامعة الخليج للعلوم والتكنولوجيا GUST بمشاركة شبابية كبيرة.

واستمر المهرجان لمدة يومين وتضمن العديد من الفعاليات والأنشطة الرياضية والاجتماعية، تخللها مسابقات وتحديات تنافسية ومشاركة لفئة أصحاب المشاريع الصغيرة الكويتية بهدف دعمهم لعرض منتجاتهم وتعزيز المشاركة في المهرجان ليكون ذات طابع اجتماعي ورياضي في الوقت نفسه. وقد أثبت بنك الكويت الوطني حضوراً قوياً خلال المهرجان حيث نجح في جذب المشاركين للتنافس في عدد متنوع من المنافسات الرياضية التي أعدها خصيصاً لهذا الحدث، حيث تنافس الشباب على ألعاب اللياقة البدنية على اختلافها وقدم الوطني للفائزين مسابقاته جوائز قيمة.

وتسلم بنك الكويت الوطني تكريماً من المنظمين في ختام المهرجان قدمه  وزير التجارة السيد/ خالد الروضان والمدير الشريك لفلير فيتنس يوسف الشايع، وذلك تقديرا لمشاركة البنك ودعمه لهذا الحدث الرياضي الذي استقطب مئات الشباب للمشاركة في التحدي والتنافس الرياضي. 

وبدوره نوّه المدير التنفيذي لإدارة العلاقات العامة في بنك الكويت الوطني عبد المحسن الرشيد  بنتائج الحدث على صعيد الاقبال الجماهيري والاهتمام بالرياضة وأكد على تلاقي أهدافه مع أهداف التنمية الاجتماعية التي يعمل بموجبها بنك الكويت الوطني والتي من شانها خلق ترابط وتواصل اجتماعي بين الشباب، والمساهمة في رفع الوعي السليم بشأن ممارسة الرياضة.

ولفت الرشيد إلى أن مهرجان فلير الرياضي  جمع بين التنافس الرياضي واستعراض المهارات الشبابية مما منحه قيمة مضافة تنعكس ايجاباً على تحفيز الشباب والطلبة في مختلف مجالات اهتماماتهم. وأثنى على ما تقوم به فلير فيتنس من مبادرة لافتة على صعيد دعم الرياضة والشباب.

وأضاف الرشيد أن بنك الكويت الوطني يبقى الأقرب إلى الشباب. ويمثل تواجده بمثل هذه المبادرات الشبابية المميزة والجاذبة فرصة لتعزيز دعمه للشباب وترسيخ جسور تواصله مع هذه الشريحة من العملاء. 

وتخلل المهرجان بطولات عدة بمشاركة أكثر من 900 متسابق ومتسابقة من الرياضيين المحترفين وحضور أكثر من 4000 شخصاً من هواة الرياضة وتنوعت المشاركات في البطولة لفئتي النساء والرجال من عمر 18 عاماً وما فوق. كما خصص المهرجان نشاطات تنافسية خاصة بالأطفال.

وتأتي رعاية بنك الكويت الوطني انسجاماً مع أهداف هذه الفعالية السنوية التي تسعى إلى رفع الوعي السليم بشأن أساليب ممارسة الرياضة، بالإضافة إلى محاربة الظواهر السلبية مثل العنف والسمنة وما إلى ذلك.

وتجدر الاشارة إلى أن مهرجان فلير فيتنس يتميز بتنوع أهدافه ورسالته، خاصة وأنه يجمع بين التنافس الرياضي واستعراض المهارات الشبابية مما يمنحه قيمة مضافة تنعكس ايجاباً على تحفيز الشباب والطلبة في مختلف مجالات اهتماماتهم.
 



الكويت: بنك الكويت الوطني يعلن عن الأسماء الفائزة في السحب الأسبوعي لحساب الجوهرة

27.01.2019

يتابع بنك الكويت الوطني تقديم المكافآت للعملاء من خلال حساب الجوهرة عبر السحوبات الأسبوعية، الشهرية والربع سنوية، وقد أعلن البنك عن الأسماء الفائزة في السحب الأسبوعي لشهر يناير، حيث فاز كل من جورج إلياس مرعشلي، نفيسه القيسي، ليان أحمد عبدالله بن عيسى ومحمد غازي جميل قدّومي بجائزة قيمتها 5000 دينار كويتي لكل منهم.

ويوفر بنك الكويت الوطني لعملاء حساب الجوهرة الدخول تلقائياً في السحب على جوائز بقيمة 5000 دينار كويتي أسبوعياً، و125 ألف دينار كويتي شهرياً، والجائزة الكبرى بقيمة 250 ألف دينار كويتي ربع سنوياً، حيث ان كل 50 دينار كويتي يقوم العميل بإيداعها في حساب الجوهرة، تمنحه فرصة لدخول السحب. علماً بأن الحد الأدنى لفتح الحساب هو 400 دينار كويتي، والحد الأقصى للمبلغ الذي يمكن الاحتفاظ به في الحساب هو 500,000 دينار كويتي. وفي حال عدم قيام العميل بعملية سحب نقدي أو تحويل من حساب الجوهرة خلال الفترة المطلوبة، تتضاعف فرص الفوز مقابل كل 50 دينار كويتي في الحساب.

هذا ويقدم بنك الكويت الوطني منذ العام 2012 مكافآت لعملائه من خلال السحوبات الأسبوعية والشهرية والربع سنوية لحساب الجوهرة، بجوائز تصل قيمتها الإجمالية إلى 2,200,000 ديناراً كويتياً سنوياً. علماً انه يتم إجراء السحب على أسماء الفائزين بحضور ممثل عن وزارة التجارة والصناعة، كما يتم الإعلان عن الاسم الكامل للفائزين.

وبإمكان العملاء فتح حساب الجوهرة بكل سهولة ويسر من خلال خدمة الوطني عبر الإنترنت وخدمة الوطني عبر الموبايل أو زيارة أحد فروع بنك الكويت الوطني.
 



الكويت: بنك الكويت الوطني يحتفل بتخريج متدربي برنامج "شهادات ائتمان موديز"

26.01.2019

احتفل بنك الكويت الوطني بتخريج دفعة جديدة من متدربي برنامج "شهادات ائتمان موديز" والذي ينظمه البنك بالتعاون مع وكالة موديز العالمية للتصنيفات الائتمانية وذلك بهدف تطوير مهارات الكوادر المصرفية في البنك.

وحضر الاحتفال الرئيس التنفيذي في بنك الكويت الوطني – الكويت السيد/ صلاح الفليج  ونائب الرئيس التنفيذي لبنك الكويت الوطني – الكويت السيد/ سليمان المرزوق ومدير عام الموارد البشرية لمجموعة بنك الكويت الوطني السيد /عماد أحمد العبلاني وقيادات أخرى من البنك.

وتَضمن البرنامج الذي استمر على مدى عام ونصف العديد من المحاور منها: مقدمة عن الخدمات المصرفية والتحليل المالي، التعريف الشامل عن إدارة المخاطر وهيكلة المؤسسات المصرفية، المشاكل الائتمانية والتمويل وغيرها إضافة إلى الحلول التي تتبناها الإدارات في البنوك والمؤسسات المصرفية.

وشارك في البرنامج نحو 63 متدرباً ومتدربة عبر 5 مجموعات من إدارات مختلفة في البنك ضمت مجموعة الخدمات المصرفية الشخصية ومجموعة إدارة المخاطر، مجموعة الخدمات المصرفية الخاصة إضافة إلى مجموعة الخدمات المصرفية للشركات وغيرها من الإدارات المعنية الأخرى.

وتعقيباً على تخريج الدفعة الجديدة قال مدير عام الموارد البشرية لمجموعة بنك الكويت الوطني السيد /عماد أحمد العبلاني "إن برنامج "شهادات ائتمان موديز" يجسد استراتيجية البنك الرامية إلى الارتقاء بالكوادر البشرية التي تشكل الدعامة الأساسية لكل مؤسسة متميزة ورائدة وذلك عبر توفير أفضل البرامج التدريبية".

وأشار العبلاني إلى أن بنك الكويت الوطني يدعم ويشجع موظفيه على تطوير قدراتهم ومهاراتهم كما يسهم البنك في تطورهم المهني من خلال أفضل البرامج التدريبية التي يتم إعدادها بالتعاون مع أفضل المؤسسات التعليمية حول العالم.

وأوضح العبلاني أن استراتيجية بنك الكويت الوطني تتضمن مخطط احترافي لمسار التطور الوظيفي لكوادر البنك وذلك بالتعاون مع أعرق الجامعات والمؤسسات التعليمية العالمية بما يساهم في تأهيل القيادات المصرفية وإكسابها الخبرة الكافية بالإضافة إلى تدريب تلك الكوادر على مواجهة مختلف التحديات في العمل المصرفي.

وتعد مؤسسة موديز للتصنيف الائتماني من أعرق المؤسسات المالية التي تقوم بالأبحاث الاقتصادية والتحليلات المالية وتقييم المؤسسات الخاصة والحكومية من حيث القوة والكفاءة المالية والائتمانية.
 



الكويت: بنك الكويت الوطني يقدم بالتعاون مع يوريكا خصومات حصرية لعملاء باقة الشباب

21.01.2019

تقدم باقة الشباب من بنك الكويت الوطني خدمات متميزة، حيث يسعى البنك باستمرار إلى تطوير هذه الخدمات لتتماشى مع اهتمامات الشباب ومواكبة أسلوب حياتهم، إضافة إلى العروض والمكافآت على مدار العام. هذا وعمد البنك بالتعاون مع متجر الإلكترونيات يوريكا إلى تقديم العديد من العروض المميزة لعملاء الشباب ومنها عرض نهاية العام على ساعة Apple Watch Series 4.

قدّم الوطني بالتعاون مع يوريكا هذا العرض الاستثنائي نهاية شهر ديسمبر، وقد امتد ليوم واحد فقط وحصل سريعاً على اهتمام وتفاعل عملاء باقة الشباب. 

وتعقيباً على هذا العرض المميز أعلنت بدور العدساني من الخدمات المصرفية الشخصية في بنك الكويت الوطني قائلة: "نخصص لعملاء الشباب دوماً العروض الحصرية والخاصة، ونحرص على أن تتماشى هذه العروض مع اهتماماتهم وتطلعاتهم، وقد خصصنا الخصم هذه المرة على Apple Watch Series 4 ونحن سعداء جداً بالإقبال الشديد على العرض من قبل العملاء الشباب ونعدهم خلال العام الحالي بالمزيد من العروض والمكافآت الاستثنائية والمميزة. وبإمكان العملاء متابعة مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة ببنك الكويت الوطني للإطلاع على العروض الجديدة التي نقدمها."

من جانبه، أعلن طارق بو فخر الدين مدير المبيعات في يوريكا قائلاً:"يسعدنا دوماً التعاون مع بنك الكويت الوطني لتقديم العروض المميزة للعملاء، حيث حصلت جميع العروض للعام 2018 على النجاح والإقبال ونتمنى أن نقدم في العام الحالي أيضاً المزيد من العروض الحصرية والتي تلائم عملاء باقة الشباب في بنك الكويت الوطني".

هذا وتقدم باقة الشباب من الوطني مجموعة متنوعة من الخدمات والعروض المميزة ومنها الخصومات الحصرية لحاملي بطاقة الشباب الوطني مسبقة الدفع الذين يحولون مكافأتهم الطلابية إلى البنك والتي تشمل خصم 50% من موقع طلبات Talabat في أيام محددة، خصم في فترات محددة يصل إلى 50% على الأجهزة الإلكترونية لدى يوريكا وذلك عند الشراء عبر موقع يوريكا الإلكتروني وخصم 50% على تذاكر السينما لدى سينسكيب خلال عطلة نهاية الأسبوع (الجمعة والسبت).

وتتمتع بطاقة الشباب الوطني مسبقة الدفع أيضاً بخدمات ومزايا متعددة منها خدمة الوطني للتسوق الآمن عبر الإنترنت وإمكانية السحب النقدي من أجهزة الوطني للسحب الآلي من دون رسوم.

وعن باقة الشباب من الوطني أعلنت العدساني قائلة: "تقدم باقة الشباب مزايا لا محدودة وهي مصممة بطريقة تتماشى مع اهتمامات الشباب ونمط حياتهم، إذ بإمكانهم القيام بالعديد من الخدمات المصرفية بكل سرعة وسهولة وذلك من خلال برنامج خدمة الوطني عبر الموبايل، ونحن نسعى دوماً إلى إطلاق أحدث الخدمات التكنولوجية  لنقدم لهم أفضل خدمة مصرفية وأكثرها تطوراً".

هذا ويقدم بنك الكويت الوطني العديد من الخدمات الجديدة والمميزة للعملاء ومنها خدمة الوطني للدفع السريع Quick Pay NBK والتي توفر طريقة فورية لاستلام الأموال أو سداد الفواتير أو حتى تسديد مبلغ مستحق لأحد الأصدقاء، في أي وقت كان وحتى خلال عطلة نهاية الأسبوع أو العطلات الرسمية. كما عمد البنك إلى تحديث أجهزة السحب الآلي والإيداع النقدي، حيث بات بإمكان عملاء الوطني الاستفادة من خدمات متنوعة ومنها: السحب النقدي من دون بطاقة السحب الآلي وذلك من خلال استخدام البطاقة المدنية أو رقم  الهاتف النقال، فضلاً عن سحب وإيداع الأموال بلمسة واحدة ومن دون إدخال البطاقة في الجهاز من خلال بطاقة NBK Tap & Pay للسحب الآلي أو أي بطاقة سحب آلي مدعّمة بتقنية التواصل قريب المدى (NFC).

ويوفر البنك أيضاً جهاز الصراف التفاعلي في الأڤنيوز والذي يسمح للعملاء بالتحدث مع أحد موظفي البنك بالصوت والصورة لمساعدتهم على إتمام معاملاتهم المصرفية بكل سرعة وسهولة، ومنها إصدار بطاقة ائتمانية بديلة بشكل فوري. كما يقدم البنك من خلال فرع المطار خدمة متواصلة للعملاء على مدار الساعة في منطقتي الوصول والمغادرة



الكويت: برنامج "يلا وطني" يستقبل الدفعة الثانية من متدربي عام 2019

19.01.2019

استقبل بنك الكويت الوطني الدفعة الثانية لعام 2019 من متدربي برنامج "يلا وطني" لتأهيل الموظفين الجدد وذلك للعمل في فروع البنك المختلفة.

ويشمل البرنامج العديد من جوانب العمل المصرفي التي تضم: المبادئ المصرفية، بطاقات الائتمان، القروض، أنواع الحسابات، التأمين، مخاطر الاحتيال، غسيل الأموال، بالإضافة إلى تقييم الفروع وأنظمة البنك.

ويتضمن البرنامج تدريبا على تنمية المهارات الذاتية التي تساعد على تطوير الأداء في العمل مثل: تعزيز الثقة بالنفس والتقييم الذاتي، بناء الأداء المتميز، التغيير والابتكار، علم الإدارة والاتصال الفعال، أخلاقيات العمل والسلوك، العمل بروح الفريق الواحد.

ويمتد البرنامج الذي يشارك فيه نحو 22 متدرباً ومتدربة لفترة أربعة أسابيع وذلك بهدف تدريبهم على آلية العمل في الأفرع وصقل مهاراتهم لتواكب بيئة العمل.

وكان في استقبال المتدربين مجموعة من قياديي البنك، في مقدمتهم مدير عام الموارد البشرية للمجموعة السيد /عماد أحمد العبلاني ومدير عام مجموعة الخدمات المصرفية الشخصية السيد /محمد العثمان ، ومدير ادارة الفروع المحلية وكذلك مديري المناطق بالإضافة إلى مسؤولي إدارة التدريب والتطوير في الموارد البشرية للمجموعة.

وقال مدير عام الموارد البشرية لمجموعة بنك الكويت الوطني السيد/ عماد العبلاني "إن برنامج يلا وطني يعد أحد أهم برامج التأهيل الوظيفي لحديثي التخرج من الكوادر الوطنية على مستوى القطاع الخاص في الكويت، حيث يهدف إلى تدريب الخريجين بشكل احترافي على مختلف جوانب العمل المصرفي وذلك بهدف تأهيلهم للعمل ضمن المنظومة الاحترافية التي يتمتع بها البنك.

وأضاف العبلاني أن مجموعة بنك الكويت الوطني تعد أفضل مؤسسة للباحثين عن التطور الوظيفي الذي توفره بيئة العمل المثالية وفرص التدريب التي يوفرها البنك بالتعاون مع أرقى المؤسسات التعليمية حول العالم.

وأوضح العبلاني أن البرامج التدريبية التي ينظمها البنك لموظفيه تساهم في الارتقاء بقدراتهم وحصيلتهم المعرفية إلى جانب اكتساب مهارات جديدة تساعد على تحقيق أهداف البنك من جهة وتحقيق طموحات الموظفين من جهة أخرى 

ويأتي برنامج "يلا وطني" ضمن البرامج التدريبية التي يطلقها البنك سنوياً بهدف استقطاب الكفاءات الوطنية الشابة، حيث تم إعداد البرنامج ليتناسب مع حاجة سوق العمل، وذلك من خلال تقديمه فرصاً تدريبية للخريجين الجدد المميزين، والذين اجتازوا الاختبارات المؤهلة للبرنامج.

ويعد "يلا وطني" برنامج تأهيلي لحديثي التخرج من الكوادر الوطنية لتدريبهم بشكل احترافي على مختلف جوانب العمل المصرفي، ويعتمد البرنامج على أسلوب التدريب العملي والنظري، كما يسهم البرنامج أيضاً في صقل وتطوير المهارات الشخصية للمتدربين، ويساعدهم على تطوير الذات بشكل سريع، حيث تم تصميم البرنامج بشكل متوازن ليكون له فاعلية كبيرة في تأهيل هؤلاء الشباب للانخراط في الحياة العملية.
 



الكويت: معهد الدراسات المصرفية يكرم موظفي بنك الكويت الوطني

17.01.2019

كرًم معهد الدراسات المصرفية موظفي بنك الكويت الوطني المشاركين في مجموعة من البرامج التدريبية التي يوفرها المعهد لموظفي المؤسسات المصرفية، وذلك ضمن برامج شهادات الاعتماد المهني الاحترافية لعام 2017-2018، والمعتمدة من معهد لندن المصرفي والمالي، الذي يعد واحداً من أعرق المؤسسات العالمية المتخصصة في مجال التعليم المهني، والخاصة بالخدمات المصرفية والمالية.

جاء التكريم خلال حفل تخريج المتدربين الذي أقيم في قاعة مؤسسة الكويت للتقدم العلمي بغرفة تجارة وصناعة والكويت، برعاية محافظ بنك الكويت المركزي د. محمد الهاشل، وحضور مدير عام الموارد البشرية للمجموعة السيد/ عماد أحمد العبلاني ومدير عام مجموعة الخدمات المصرفية الشخصية السيد/ محمد العثمان، ومدير إدارة الفروع المحلية السيدة/ غدير العوضي بالإضافة إلى مسؤولي إدارة التدريب والتطوير في الموارد البشرية للمجموعة.

وشملت الشهادات التي حصل عليها موظفو البنك: شهادة مدير فرع مصرفي معتمد، شهادة أداء الإدارة الاستراتيجية، شهادة مدير معتمد (CM)، شهادة مهارات البيع الاحترافية، وشهادة تحليل الاحتياجات التدريبية.

وبهذه المناسبة قال مدير عام الموارد البشرية لمجموعة بنك الكويت الوطني السيد/ عماد العبلاني "إن بنك الكويت الوطني بصفته مؤسسة مالية رائدة، يقدًر بشكل كبير أهمية حصول موظفيه على شهادات الاعتماد المهني الاحترافية، ويسعى دائماً لتحفيزهم على مواصلة التطوير الدائم لقدراتهم ومهاراتهم، حيث أصبحت هذه الشهادات من أهم أدوات وأساليب التعلم والتدريب المستمر والمطبقة عالمياً، إضافة إلى دورها في رفع الكفاءة المهنية للموارد البشرية العاملة بالقطاع المصرفي لتواكب التطورات العالمية في هذا المجال".

وأوضح العبلاني أن استراتيجية البنك تشجع الموظفين على استكمال دراستهم واستمرارهم في تنمية وتطوير مهاراتهم وخبراتهم، إذ قام البنك بربط نظام الترقيات والحوافز المالية بالشهادات العلمية والدورات التدريبية التي يحصل عليها الموظف، وذلك حرصاً على ضمان التطوير المستمر لموظفي البنك.

وأشاد العبلاني بالدور الحيوي والمهم الذي يقوم به معهد الدراسات المصرفية، في تقديم هذه النوعية من الشهادات الاحترافية التي تثري العمل المصرفي، وكذلك جهوده المتواصلة في تعزيز وتطوير الكوادر الوطنية، داعياً المكرًمين إلى مواصلة العمل الجاد والدؤوب وتكريس جهودهم لصنع مستقبل مالي ومصرفي أفضل للكويت.

وتأتي برامج شهادات الاعتماد المهني ضمن استراتيجية معهد الدراسات المصرفية الرامية إلى صقل مهارات وقدرات الكوادر الوطنية العاملة في المؤسسات المصرفية الكويتية، والتي تستهدف رفع كفاءتهم وتنمية قدراتهم، وذلك لضمان مواكبتهم لكل ما هو جديد في الصناعة المصرفية عالمياً، وتأهيلهم ليكونوا مساهمين فاعلين في عملية التنمية الاقتصادية للكويت.

وتتلاقى المبادرات التي يقدمها معهد الدراسات المصرفية مع استراتيجية بنك الكويت الوطني الهادفة إلى الاستثمار في الموارد البشرية، وسعي البنك الدائم لدعم الكوادر الوطنية وتمكينها وتأهيلها وتوفير الفرص الوظيفية الملائمة لها، وذلك التزاماً بدوره كأحد أكبر مؤسسات القطاع الخاص توظيفاً للعمالة الوطنية، إلى جانب حرص البنك على توفير البرامج التدريبية التي تساعد في تطوير أداء موظفيه، والتي يتم إعدادها وفقاً لمعايير منهجية وعلمية حديثة.



الكويت: بنك الكويت الوطني يحقق أرباحاً صافية بقيمة 370.7 مليون دينار كويتي للسنة المالية 2018 بنمو سنوي 15 في المائة

17.01.2019

أعلن بنك الكويت الوطني نتائجه المالية عن فترة الاثني عشر شهراً المنتهية في 31 ديسمبر 2018. حيث حقق الوطني 370.7 مليون دينار كويتي (1.2 مليار دولار أميركي) أرباحاً صافية في العام 2018، مقابل 322.4 مليون دينار كويتي (1.06 مليار دولار أميركي) في العام 2017، بنمو بلغت نسبته 15 في المائة على أساس سنوي. 

ونمت الموجودات الإجمالية كما في نهاية العام 2018 بواقع 5.4 في المائة على أساس سنوي مقارنة بنهاية العام 2017، لتبلغ 27.4 مليار دينار كويتي (90.4 مليار دولار أميركي). كما بلغت القروض والتسليفات الإجمالية 15.5 مليار دينار كويتي (51.1 مليار دولار أمريكي) بنهاية العام 2018، مرتفعة بنسبة 6.9 في المائة عن مستويات العام السابق، فيما نمت ودائع العملاء بواقع 4.4 في المائة على أساس سنوي إلى 14.4 مليار دينار كويتي (47.4 مليار دولار أمريكي) بنهاية العام 2018. أما على صعيد التوزيعات، فقد قرر مجلس الإدارة التوصية إلى الجمعية العامة بتوزيع 35 فلس للسهم كأرباح نقدية للمساهمين أي بما يمثل 35 في المائة من القيمة الاسمية للسهم بالإضافة إلى 5% أسهم منحة وذلك بعد الحصول على موافقة المساهمين خلال الجمعية العامة للبنك. 

وواصل بنك الكويت الوطني اتباع نهجه التحفظي لمواجهة المخاطر بما انعكس إيجاباً على احتفاظه بأعلى التصنيفات الائتمانية في منطقة الشرق الأوسط. وظلت معايير جودة الأصول قوية، حيث بلغت نسبة القروض المتعثرة من إجمالي المحفظة الائتمانية للبنك 1.38 في المائة كما في نهاية العام 2018، فيما بلغت نسبة تغطية القروض المتعثرة 228.1 في المائة. وبلغ معدل كفاية رأس المال في ديسمبر 2018 ما نسبته 17.2 في المائة متجاوزاً الحد الأدنى للمستويات المطلوبة من الجهات التنظيمية المتمثلة في بنك الكويت المركزي.

وفي سياق تعليقه على النتائج المالية السنوية للبنك، قال رئيس مجلس إدارة بنك الكويت الوطني السيد/ ناصر مساعد الساير

"نفتخر بما قدمه بنك الكويت الوطني من أداء قوي خلال العام 2018 بفضل مواصلتنا للاستفادة من صلابة الوضع المالي المحلي بما ساهم في حماية الكويت من هشاشة الأوضاع الاقتصادية التي اجتاحت المنطقة خلال العام 2018. فمن المتوقع أن ينمو الناتج المحلي الاجمالي بنسبة 2.2 في المائة وأن يستمر زخم اسناد المشروعات التنموية. وفي ظل تلك الأوضاع، يقوم بنك الكويت الوطني بدور رئيسي في دعم وتنمية النمو الاقتصادي، بالإضافة إلى تعزيز ومساندة جدول أعمال خطة التنمية الوطنية "كويت جديدة 2035"، انطلاقاً من مكانتنا الريادية كالخيار الأول والمفضل لتمويل المشروعات العامة والخاصة.

وفي ظل قيامنا بتوسعة نطاق وحجم عملياتنا الخارجية مع الحرص على ترسيخ مكانتا الريادية في الكويت، تكللت جهودنا بالنجاح وتمكننا من تحقيق تقدماً ملموساً في مساعينا لتطبيق استراتيجية التنوع التي لم تقتصر فقط على ما نقدمه من المنتجات والخدمات، بل شملت أيضاً توسعة نطاق أعمالنا داخل المناطق الجغرافية الحالية، واقتناص فرص الأعمال الجديدة، والتزامنا نحو ريادتنا في مجال التحول الرقمي بما يؤهل البنك لمواصلة النمو والازدهار في المستقبل".  

وأضاف الساير قائلاً: "ارتفع صافي الإيرادات التشغيلية للمجموعة بنسبة 7.4 في المائة على أساس سنوي ليبلغ 883.2 مليون دينار كويتي (2.9 مليار دولار أمريكي) نتيجة لتحسن الايرادات بصفة عامة على خلفية تعدد وتنوع مصادر الدخل على مستوى قطاعات الأعمال المختلفة. حيث مثل صافي إيرادات غير الفوائد 22 في المائة من صافي الإيرادات التشغيلية في العام 2018 مع ارتفاع الدخل من الأتعاب على مستوى قطاعات البنك المختلفة، وذلك في إطار مساعي البنك المتواصلة لتعزيز إيرادات غير الفوائد.  من جهة أخرى، ساهمت العمليات الخارجية للبنك بنسبة 29 في المائة من صافي ربح المجموعة، مقابل 28 في المائة في العام 2017. وتمكن بنك بوبيان، الذراع الاسلامي للبنك، من المساهمة في تعزيز نطاق تنوع الدخل من خلال زيادة مساهمته في صافي ربح المجموعة. 


من جهته قال الرئيس التنفيذي لمجموعة بنك الكويت الوطني، السيد/ عصام الصقر:

"في الوقت الذي عانى القطاع المصرفي على المستويين المحلي والإقليمي من مواجهة تحديات كبرى على خلفية الضغوط التي خلفتها ارتفاع مستويات السيولة على نمو الائتمان، تمكن بنك الكويت الوطني من تحقيق نتائج مالية ممتازة بفضل اتساع نطاق عملياته وانتشاره الجغرافي على مستوى العالم بما مكنه من تجنب المخاطر. ويعكس النمو القوي لأرباح البنك من انشطته الرئيسية مدى قوة وصلابة القوة المؤسسية لمجموعة بنك الكويت الوطني كمؤسسة مالية رائدة بدعم من استراتيجيتنا الحكيمة للتحوط من المخاطر من خلال تنوع الدخل على مستوى المنتجات والخدمات التي نقدمها، وشرائح العملاء واتساع انتشارنا الجغرافي، مع الحفاظ على الميزة التنافسية في السوق المحلية من خلال توفير الخدمات المصرفية التقليدية والإسلامية في آن واحد. واعتماداً على تلك الأسس، يظل بنك الكويت الوطني ملاذاً آمناً في ضوء تصنيفاته الائتمانية المرتفعة ونهجه الحكيم في إدارة المخاطر، وهو الأمر الذي يؤكده احتفاظنا مرة أخرى هذا العام بتصنيفنا ضمن قائمة مجلة جلوبل فاينانس العالمية الشهيرة لأكثر 50 بنكاً أماناً على مستوى العالم.  

وكانت جهودنا الحثيثة في مجال التحول الرقمي من أهم ركائز جهود التنوع التي تبنتها المجموعة في العام 2018، والذي يتمثل في برنامج متشعب عبر العديد من قطاعات الأعمال والمناطق الجغرافية المختلفة مما يؤثر على العمليات والأنظمة الداخلية بالإضافة إلى تجربة العملاء والفرص التي نوفرها لهم". 

وأسفرت سياساتنا الحكيمة لإدارة التكاليف بفعالية في نمو التكاليف بنسبة 4.1 في المائة فقط مقابل 5.3 في المائة في العام 2017، بما أدى إلى تراجع نسبة التكاليف إلى الإيرادات من 32.3 في المائة في العام 2017 إلى 31.3 في المائة في العام 2018.  وشهد البنك نمو أهم مؤشرات الربحية الرئيسية، حيث بلغ العائد على متوسط الموجودات 1.38 في المائة مقابل 1.28 في المائة في العام 2017، في حين بلغ متوسط العائد على حقوق المساهمين 12.0 في المائة مقابل 10.8 في المائة في العام السابق. وبلغت ربحية السهم 58 فلس للسهم الواحد بنهاية العام (50 فلس في العام 2017)، في حين بلغت حقوق المساهمين  2.9 مليار دينار كويتي (9.7 مليار دولار أمريكي)، بنمو بلغت نسبته 3.3 في المائة.

وأضاف الصقر:
"ستبقي الخطوط العريضة لمسارنا الاستراتيجي دون أي تغييرات جوهرية. حيث يتمثل هدفنا الرئيسي في تقديم عوائد ممتازة للمساهمين، وهو الأمر الذي سنحققه من خلال الحفاظ على مكانتنا الريادية على مستوى كافة الأعمال الرئيسية، والحفاظ على حصتنا المهيمنة في السوق المحلي، والعمل على زيادة نمو القطاعات المستهدفة، وتحقيق الاستفادة القصوى من انتشارنا الواسع على المستوى الدولي. فبعد أن تمكننا من تحقيق أداءً قوياً في مصر بصفة خاصة، سنسعى إلى تعزيز ما سجلناه من نمو في تلك السوق وإضافة المزيد من النجاحات، بينما سنعمل في السعودية على تنمية قاعدة العملاء وتوسيع قاعدة الأصول المدارة من خلال شركة الوطني لإدارة الثروات. كما نتطلع إلى الاحتفاظ بثقة وولاء عملائنا في الكويت والخارج والتزامنا تجاه تزويدهم بأفضل الخدمات والمنتجات المصرفية من خلال سعينا المستمر للتنوع والتطور بما يلبي كافة توقعاتهم".

 

 



الكويت: عمدة الحي المالي لمدينة لندن في ضيافة بنك الكويت الوطني

17.01.2019

كعادته السنوية استضاف بنك الكويت الوطني في مقره الرئيسي اليوم عمدة الحي المالي لمدينة لندن الديرمان بيتر ايستلن والوفد المرافق له على مأدبة غداء بمناسبة زيارته الكويت.

وكان في استقبال ايستلن والوفد المرافق له أعضاء مجلس إدارة بنك الكويت الوطني والإدارة التنفيذية في البنك وذلك بحضور معالي محافظ بنك الكويت المركزي د. محمد الهاشل وسعادة سفير دولة الكويت لدي المملكة المتحدة السيد / خالد الدويسان وسفير المملكة المتحدة لدى الكويت السيد/ مايكل دافنبورت بالإضافة إلى شخصيات كويتية وبريطانية بارزة.

والقي الرئيس التنفيذي لمجموعة بنك الكويت الوطني السيد/ عصام الصقر كلمة ترحيبية أعرب خلالها عن تقديره للدور الذي يقوم به عمدة الحي المالي لمدينة لندن في دعم أواصر العلاقات بين الكويت ولندن والتي تضم على وجه الخصوص العديد من المؤسسات الكويتية الرائدة من بينها فرع بنك الكويت الوطني في لندن الذي تأسس في أواخر سبعينيات القرن الماضي وكان أول البنوك الخليجية التي دخلت إلى السوق البريطانية، وذلك في إطار استراتيجية التوسع الدولي الذي ينتهجها البنك .

وأضاف الصقر أن الدلائل على الروابط القوية لمجتمعات الأعمال بين بلدينا جلية وتتخطى العلاقات الاقتصادية والتجارية والمالية. معرباً عن أمله بتبادل الآراء والأفكار الرامية إلى مواصلة تعزيز المصالح المشتركة لكلا البلدين.

وتأتي زيارة اللورد ايستلن إلى الكويت في إطار جولة خليجية لتعزيز العلاقات الاقتصادية والتجارية بين الكويت والمملكة المتحدة بالإضافة إلى بحث آفاق الفرص الاستثمارية وأوجه التعاون في العديد من القطاعات بما يساهم في تعزيز اقتصادات البلدين. كما تناولت الزيارة آخر التطورات حيال القطاعات المالية والاقتصادية على الساحتين المحلية والعالمية.

وينفرد بنك الكويت الوطني بشبكة فروع محلية ودولية تصل إلى 150 فرعاً وشركة تابعة تتواجد في 15 بلداً موزعة في أربع قارات من ضمنها 8  بلدان في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، وتغطي أهم عواصم المال والأعمال الإقليمية والعالمية وتنتشر في كل من لندن وباريس ونيويورك والصين وسنغافورة إلى جانب البحرين ولبنان والسعودية والإمارات والأردن والعراق ومصر وتركيا.



الكويت: بنك الكويت الوطني يواصل مشاركته للموسم الخامس في برنامج "تحدي الابتكار"

12.01.2019

يواصل بنك الكويت الوطني للموسم الخامس مشاركته في برنامج تحدي الابتكار الذي تنظمه مؤسسة الكويت للتقدم العلمي بالتعاون مع مركز التعليم التنفيذي في كلية أندرسون لإدارة الأعمال بجامعة كاليفورنيا، لوس أنجيليس.

ويهدف البرنامج الذي يمتد على مدار أربعة أشهر وأطلقته مؤسسة الكويت للتقدم العلمي في العام 2015 إلى تطوير وتنمية الطاقات البشرية الابتكارية في القطاع الخاص وذلك بهدف تعزيز ثقافة الإبداع والنمو المعرفي التي تساهم في تحويل اقتصاد الكويت إلى اقتصاد قائم على المعرفة.

وقال مدير عام الموارد البشرية لمجموعة بنك الكويت الوطني السيد/ عماد أحمد العبلاني: "إن مشاركة بنك الكويت الوطني في برنامج تحدي الابتكار تأتي انطلاقاً من إيمان البنك الراسخ بأهمية الابتكار والتطوير على نحو مستمر بما يعزز المكانة الرائدة للبنك على كافة الأصعدة إقليميا ".

وأوضح العبلاني أن برنامج تحدي الابتكار من البرامج التي توفر حاضنة تساهم في تحفيز قدرات الموظفين على الإبداع، مشيرا إلى أن بنك الكويت الوطني رشح نخبة من الشباب الكويتي سيقوم خلال فترة البرنامج التي تمتد على مدار أربعة أشهر بوضع حلول ابتكارية لتحديات  تحاكي طبيعة عملهم في البنك.

وأشاد العبلاني بالدور الذي تلعبه مؤسسة التقدم العلمي في ترسيخ وتعزّيز الاستثمار في التكنولوجيا والابتكار عبر الاطلاع على تجارب عالمية وكذلك الاستفادة من أرقى الخبرات المهنية والأكاديمية حول العالم.

وأوضح أن استمرار المؤسسة في تنظيم هذا البرنامج للسنة الخامسة يعد دليلاً على نجاحه وفاعليته في مواكبة التطور المتسارع والمتلاحق نحو التحول الرقمي الشامل بالإضافة إلى مساهمته في وضع حلول مبتكرة بعيدا عن الأدوات التقليدية التي تحول دون نمو الأعمال في القطاع الخاص.

ويولي بنك الكويت الوطني أهمية كبرى بتطوير كوادره البشرية التي تعد الدعامة الأساسية لتميز وريادة البنك وذلك عبر توفير أفضل البرامج التدريبية المتخصصة التي توافق أعلى المعايير العالمية بغية الارتقاء بالكوادر المهنية لتصبح مؤهلة للقيادة مستقبلاً.



الكويت: مستشفى بنك الكويت الوطني للأطفال تستقبل وفداً من مستشفى الملك فهد التخصصي في الدمام

08.01.2019

زار وفد من مستشفى الملك فهد التخصصي في الدمام بالمملكة العربية السعودية مستشفى بنك الكويت الوطني التخصصي للأطفال وذلك للاطلاع على تصميم وتجهيز مبنى وحدة زراعة الخلايا الجذعية.
وضم الوفد كل من المهندس احمد الموسى رئيس قسم التخطيط والتجهيزات في مستشفى الملك فهد والسيدة فاطمة السيهاتي مسؤول خدمات التمريض ومنسق الطلبيات وكذلك المهندس بلال الشعبان ممثل شركة ماليفستو العالمية لتجهيزات المستشفيات.

وعلى هامش الزيارة قدم مدير مستشفى بنك الكويت الوطني الدكتور ميثم حسين عرضا تفصيليا لمراحل تنفيذ مشروع وحدة زراعة الخلايا الجذعية وتجهيزها بالإضافة إلى ألية تشغيلها لتواكب أعلى المعايير والمواصفات العالمية. كما قدم حسين عرضاً تناول شرحاً لأهمية تصميم وتجهيز المبنى بما يتناسب مع العمليات اليومية للعاملين، وكذلك الرسالة التي تحملها المستشفى ونوه على ضرورة أن يكون المريض واحتياجاته المحور الأهم في تصميم المرافق الطبية.

من جانبه أشاد الوفد بالتجهيز عالي التقنية للمبنى وتصميمه وكيفية استغلال كافة المساحات وأماكن الخدمة بما يفيد حركة المريض السلسة في مرافق المستشفى. وأثنى الوفد على مراعاة التصميم للجوانب البيئية والمناخية كحركة الشمس واتجاه الرياح في التصميم والتي تؤثر بشكل كبير على صيانة المبنى وتشغيل المعدات فيه خاصة في البيئة المناخية للكويت.

جدير بالذكر أن مبنى الخلايا الجذعية في مستشفى بنك الكويت الوطني التخصصي للأطفال قد تم افتتاحه في مايو 2017 ويضم وحدة للعيادات الخارجية وفصد الدم وجناحا للرعاية النهارية وتحضير العلاج الكيماوي ووحدة لبنك الدم وكذلك جناحا لمرضى زراعة الخلايا الجذعية وبدأ تشغيله على مراحل ضمانا لتحقيق معايير الجودة في رعاية السرطان وزراعة الخلايا الجذعية.

وتعد "وحدة العلاج بالخلايا الجذعية" المشروع الأول من نوعه في الكويت المخصص لزراعة النخاع للأطفال دون سن الستة عشر عاماً، وذلك في مبادرة هي الأضخم على مستوى القطاع الخاص المحلي.
 



الكويت: الإدارة التنفيذية في بنك الكويت الوطني تلتقي بالاتحاد الوطني لطلبة الكويت فرع الولايات المتحدة الأمريكية

06.01.2019

يسعى بنك الكويت الوطني دوماً إلى دعم الشباب الكويتي، وذلك من خلال توفير جميع احتياجاتهم المصرفية بما يتناسب مع نمط حياتهم، إضافة إلى إقامة النشاطات والفاعليات المختلفة التي من شأنها تطوير مهارات الشباب، ومن هذا المنطلق استضافت الإدارة التنفيذية في بنك الكويت الوطني على مأدبة غذاء أعضاء الاتحاد الوطني لطلبة الكويت فرع الولايات المتحدة الأمريكية، إضافة إلى عدد من الطلبة الكويتيين الذين يدرسون في الخارج.

وحضر اللقاء  الرئيس التنفيذي لمجموعة بنك الكويت الوطني السيد/ عصام جاسم الصقر، نائب الرئيس التنفيذي في مجموعة بنك الكويت الوطني السيدة/ شيخة خالد البحر، الرئيس التنفيذي لبنك الكويت الوطني– الكويت السيد/ صلاح يوسف الفليج، نائب الرئيس التنفيذي لبنك الكويت الوطني- الكويت السيد/ سليمان المرزوق، مدير عام مجموعة الخدمات المصرفية الشخصية السيد /محمد العثمان.

وتم خلال اللقاء بحث العديد من المواضيع المتعلقة باهتمامات الشباب المصرفية في الخارج، وما يمكن أن يوفره لهم البنك من خدمات مريحة وسهلة.

وتحدث الحاضرون أيضاً عن أحدث الخدمات التي قدمها البنك مؤخراً وعن التحديثات الجديدة لبرنامج خدمة الوطني عبر الموبايل والتي تراعي أعلى معايير التكنولوجيا، والتي تمكن العملاء من إدارة حساباتهم والقيام بالعديد من المعاملات المصرفية في أي وقت كان.

وعن هذا اللقاء أعلن السيد /محمد العثمان مدير عام مجموعة الخدمات المصرفية الشخصية في بنك الكويت الوطني قائلاً: "يسعدنا اللقاء مع أعضاء الاتحاد الوطني لطلبة الكويت فرع الولايات المتحدة الأمريكية وعدد من الطلبة الكويتيين الذين يدرسون في الخارج، حيث استمعنا إلى اهتماماتهم والتحديات التي قد تواجههم والخدمات التي يمكن ان يوفرها لهم البنك لتسهيل حياتهم في الخارج. لقد كان اللقاء مثمراً للغاية ونحن نضع دوماً أهداف الشباب الكويتي وتطلعاتهم المصرفية في أولوية اهتماماتنا".

وتابع العثمان قائلاً:" يقدم بنك الكويت الوطني العديد من الخدمات المخصصة للشباب، فضلاً عن النشاطات على مدار العام والحملات التي تقدم عروضاً حصرية لهم. ويوفر البنك العديد من الخدمات التي تسهّل عليهم القيام بالمعاملات المصرفية عند السفر أو الإقامة في الخارج، وذلك من خلال الأفرع المنتشرة في 15 دولة، فضلاً عن توفير البنك لأرقام هواتف مجانية وذلك لمساعدتهم والرد على جميع استفساراتهم المصرفية في أهم الدول التي يقصدها العملاء".

وكان السيد /محمد العثمان قد التقى منذ فترة بممثلي الاتحاد الوطني لطلبة الكويت في أمريكا وذلك في إطار الزيارات التي يقوم بها البنك لمختلف اتحادات الطلبة الكويتيين في الخارج بهدف تقديم أوجه الدعم، وإيمانا منه بالدور المهم الذي سيلعبه الشباب في مستقبل البلاد.

ويوفر بنك الكويت الوطني للعملاء إمكانية التواصل مع البنك عند التواجد خارج الكويت وعلى مدار الساعة من خلال الأرقام المجانية المتوفرة في تسع بلدان وهي: الإمارات العربية المتحدة، الولايات المتحدة الأمريكية، المملكة المتحدة، كندا، فرنسا، ألمانيا، تركيا، إيطاليا وإسبانيا.

هذا وقدم البنك أيضاً مؤخراً العديد من الخدمات الجديدة من خلال برنامج خدمة الوطني عبر الموبايل ومنها خدمة المدفوعات الإلكترونية e-payment، حيث بات بإمكان العملاء الدفع والتسوق من خلال برنامج خدمة الوطني عبر الموبايل لجهات متعددة مثل الاتصالات، التسهيلات التجارية ووسائل الترفيه.  إلى جانب ذلك، أطلق البنك مؤخراً أيضاً عبر برنامج خدمة الوطني عبر الموبايل خدمة NBK Quick Pay والتي توفر طريقة فورية لاستلام الأموال أو سداد الفواتير أو حتى تسديد مبلغ مستحق لأحد الأصدقاء في أي وقت كان وحتى خلال عطلة نهاية الأسبوع أو العطلات الرسمية.